“قتل بالبطيء في سجون السيسي”.. “أبو الفتوح” ينجو بمعجزة من ذبحة صدرية حادة باغتته للمرة الرابعة

2

يبدو أن نظام يتعمد انتهاج سياسة “القتل البطيء” ضد معارضيه المعتقلين، حيث أكد “حذيفة” نجل الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح، رئيس حزب “ القوية”، أن والدة تعرض أمس بمحبسه لذبحة صدرية حادة، للمرة الرابعة، إلا أن إدارة السجن رفضت نقله للرعاية المركزة.

 

وكتب نجل “أبوالفتوح”، عبر حسابه على موقع “تويتر”، قائلًا: “عبدالمنعم أبوالفتوح اتعرض ليلة أمس، لذبحة صدرية للمرة الرابعة وكانت الأسوأ ودون أية استجابة، وحالته الآن تستدعي نقله فورًا للرعاية المركزة في أي مستشفى”.

 

واعتبر أن ما يتعرض له والده من رفض نقله إلى المستشفى للعلاج هو “محاولة لقتله”، مضيفًا: “الآن أتحدث عن جريمة قتل عن عمد نشهدها جميعًا ولا مجال هنا لما يسمى تعذيب أو قتل بطيء ولا الكلام الخره بتاع تحسين ظروف حبسه وإننا نفضل نشحت أبسط حقوقه، كل ده ملوش لازمة لما يتعرض مريض قلب لأربع ذبحات صدرية في مدة قصيرة زي دي وبتزيد سوء”.

 

وشكا “حذيفة”، سابقًا، من سوء ظروف احتجاز والده، وعدم تلقيه الرعاية الصحية اللازمة، إضافة إلى تأكيده أنه تعرض أيذضا لذبحة صدرية، ولم يتم نقله لأحدى المستشفيات.

 

يشار إلى أن “أبو الفتوح” محتجز منذ منتصف فبراير الماضي، على ذمة التحقيق معه في تهم نفى صحتها، بينها “قيادة وإعادة إحياء جماعة محظورة (لم تحددها النيابة)، ونشر أخبار كاذبة”.

 

وفي العشرين من فبراير الماضي، أصدرت محكمة قرارا أوليًا بإدراج أبو الفتوح وآخرين على “قوائم الإرهابيين”، وهو ما طعنت عليه هيئة دفاعه في وقت سابق اليوم.

 

وأعلن حزب أبو الفتوح، في بيان لاحق لتوقيفه، تجميد أنشطته مؤقتًا.

 

وتم القبض على أبوالفتوح، بعد يوم واحد من عودته من لندن، إثر زيارة أجرى خلالها مقابلة مع فضائية “الجزيرة” القطرية، انتقد فيها رئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي، قبل إعادة انتخابه، في مارس الماضي، لفترة رئاسية ثانية من أربع سنوات.

 

ويعد “أبو الفتوح” أحد أبرز السياسيين في مصر، وتم اعتقاله أكثر من مرة في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، وكان أحد رموز جماعة الإخوان المسلمين، قبل أن ينفصل عنها، ويخوض انتخابات الرئاسة مستقلاً، عام 2012.

قد يعجبك ايضا
  1. - يقول

    يستاهل ماجاه
    هو وكل حذاء للعصابه السيسيه المصرائيليه

  2. aldo يقول

    من حفره حفرتا لأخيه وقع فيها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.