تداول ناشطون بمواقع التواصل مقطعا مصورا للقيادي الحوثي البارز #صالح_الصماد الذي اغتاله التحالف، الخميس، الماضي بغارة جوية في الحديدة، ظهر فيه وهو يتنبأ بمقتله ويبعث لأبنائه بهذه الوصية الغريبة.

 

وبحسب المقطع المتداول أوصى”الصماد” أبناءه بالعودة إلى بني معاذ في محافظة صعدة  شمال لأنهم لا يملكون بيتا ملكا في .

 

وقال القيادي الحوثي في كلمة ألقاها قبل أسبوعين من مقتله: ” لو استشهد اليوم .. لن يجد أولاده منزل ينامون فيه وسيعودون الى راسهم” ( صعده).

 

 

وقال مراقبون إن “الصماد” كان يشعر  بقرب مقتله ربما لخلافات واسعة مع القيادة الحوثية، أو لكثرة تحركاته في ساحات المعارك والجبهات بدون حماية كافية.

 

وتوعد مهدي المشاط خليفة “الصماد” الذي أدى اليمين اليوم، ورأس منصب ما يعرف بـ”رئيس المجلس السياسي الأعلى” لدى ، بحرب مفتوحة.

 

وأكد “المشاط” في كلمة له بمجلس النواب التابع للحوثيين، أن “مشروع الشهيد الرئيس الصماد لبناء الدولة تحت شعار “يد تحمي ويد تبني” هو مشروع المرحلة المقبلة”، وفقاً لقناة “المسيرة”.

 

وقال، إن مقتل الصماد جريمة استهداف لرمز من رموز اليمن، محملا “الإدارة الأمريكية والنظام السعودي الوقوف وراء عملية الاغتيال”

 

وأضاف أن “العدو أرادها حربا مفتوحة وعليه تحمل تبعات ذلك، وأنه يفاقم أخطاءه ويضاعف حجم التطابق والتشابه بينه وبين حلفائه من القاعدة وداعش”.