في سابقةٍ هي الأولى من نوعها في ، ذكرت صحيفة “الغد” المحلية، أنّ فتاة عشرينية من جنسية عربية مقيمة في طالبت وزارة الصحة بالموافقة على إجرائها إلى ذكر.

 

وكشف مصدر بالوزارة، أن الفتاة ظلت طوال سنوات في المستشفى للحصول على هرمونات ذكرية لمساعدتها بعملية التحول.

 

وأوضح المصدر، أن الوزارة بصدد تشكيل لجنة طبية لإبداء الرأي الطبي وطلب موافقة الوزارة الرسمية للتدخل الجراحي بإزالة المبيض والرحم، إذ تبلغ تكلفة إجراء العملية 7 آلاف دينار (9800 دولار).

 

ولفت المصدر إلى أن المريضة رفضت أن تظل أنثى بعد ظهور ملامح ذكورية عليها، مضيفًا أنها الحالة الأولى التي تشهدها الوزارة، وأن المريضة لا تشعر مطلقا أنها أنثى ويطغى عليها شعور كامل بأنها رجل، لذا طلبت الحصول على الموافقة للتحول إلى ذكر.

 

وبين المصدر أن القضية قد يُنظر فيها للبث الأسبوع المقبل من جهة الموافقة أو الرفض.