عاد الشيخ مشاري بن راشد العفاسي إلى إثارة الجدل مجددا, مهاجما هذه المرة جماعة الإخوان المسلمين ومؤيديهم، في تبادل للاتهامات بين الطرفين.

 

مشاري بن راشد أعاد تغريدة في هجومه علي الإخوان من حسابه الشخصي علي تويتر كان قد نشرها عام 2015 ، في حملته وهجومه علي الإخوان من نفس العام.

 

وأضاف مشاري علي حسابه : عار على المسلم أن يتبع مرشداً يقول عن نفسه : تعلمت الرقص الإفرنجي في الديسكو  أي دعوة يدعو لها – عفا الله عنه ؟

وقام بإرفاق نص من مذكرات التلمساني والتي يؤكد فيها أنه تعلم الرقص الإفرنجي في صالات عماد الدين ، وكانت الرقصة الواحدة مقابل ثلاثة جنيهات ، حيث تعلمت الدن سين ، والفوكس فتروت ، والشارلستون ، والتانجو ، كما تعلمت العزف علي العود.

 

كما يشير النص الذي أرفقه العفاسي أن التلمساني أكد أنه لم يتراجع عن هذا ، أو أنه كان في آخر حياته ، بل إنه فعله بعيدا عن التزمت حبا في الانطلاق ، وبعدا عن متشددي الإخوان ، بحسب ما أورده في مذكراته.

 

كما وصف العفاسي جماعة الإخوان بأنها هي الحاضن الرئيسي لكل فرقة ضالة ترعاهم وتستخدمهم كالمطايا ، فلكل دولة مطية تناسبها ، ومن أكبر المصائب وجود مطايا لهم سلفيين يتعاطفون معهم ثم يكونون هم الضحايا لهم .