سخرت الإعلامية المصرية ، من فكرة عن التطور والانفتاح الذي يراه فقط في افتتاح صالات واستقدام الفنانين ونجوم الشاشات للمملكة لكسر الهوية الإسلامية التي ارتبطت بها المملكة منذ عقود طويلة.

 

والأربعاء، تداول ناشطون بمواقع التواصل، مقطعا مصورا أظهر لحظة افتتاح أول صالة سينما بالمملكة العربية ، بمركز الملك عبدالله المالي في مدينة الرياض، وذلك بعد قرار “ابن سلمان” بعودة الفن السابع إلى المملكة بعد حظر استمر نحو 35 عاما.

 

وسخرت “عرابي” في منشور لها عبر صفحتها الرسمية بفيس بوك رصدته (وطن) من سياسات “ابن سلمان” بقولها:”افتتاح أول سينما في الجزيرة العربية بالتزامن مع قرب نقل السفارة الامريكية للقدس المحتلة هذه هي فكرة راسب الاعدادية ابن سلمان عن التطور !!”.

 

وتابعت سخريتها:”افتتاح سينما وتقديم الفشار لم يبق سوى نصب أصنام هبل واساف ونائلة في الشوارع لتكتمل دائرة الشر التي بدأها عيال سعود”.

ودشنت شركة “أي أم سي الأميركية” أمس، أول دار عرض سينما في العاصمة السعودية الرياض بالفيلم الأميركي “النمر الأسود”.

 

وكانت وزارة الثقافة والإعلام السعودية أعلنت في 4 أبريل الجاري منح أول رخصة تشغيل دار عرض سينمائي للشركة الأمريكية.

 

وفي مطلع مارس الماضي أعلنت المملكة إقرار أول لائحة لترخيص دور العرض السينمائي، وفي الشهر نفسه تم إنشاء المجلس السعودي للأفلام ليكون أول كيان رسمي متخصص في صناعة الأفلام.

 

وتستهدف رؤية السعودية 2030 رفع مساهمة قطاع الترفيه من إجمالي الناتج المحلي من 3 إلى 6%.

 

وفي تصريحات سابقة، قال ولي العهد الأمير محمد بن سلمان إن بلاده تستهدف توطين 50% من قطاع الترفيه، إذ ينفق المواطنون 22 مليار دولار على الترفيه في الخارج سنويا.

 

ويشار إلى أن السينما من المجالات الجديدة التي سمح للسعوديات بدخولها، بعد أن أصبح بوسعهن أيضا حضور مباريات كرة القدم والمشاركة في أنشطة رياضية، كما سيسمح لهن بقيادة السيارات في غضون أشهر بموجب الإصلاحات الجديدة.