وصف غارات اسرائيلية على سوريا بـ”العمل البطولي”.. باحث سعودي: القدس عاصمة لإسرائيل قبل ظهور الإسلام!

9

استمرارا بالتباهي في صهونيته بلا رقيب أو عتيد، طالب الباحث السياسي السعودي ومدير مركز الشرق الأوسط للدراسات الإستراتيجية والقانونية بجدة والمقرب من الديوان الملكي ، العرب بأن يتحلوا بالشجاعة ويعترفوا بأن المحتلة هي عاصمة لإسرائيل من قبل ظهور الإسلام.

 

وقال “الحميد” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” ردا على قرار هندوراس بنقل سفارتها للقدس:” القدس ستكون الجسرلنقل شعوب المنطقةنقلة نوعيةمن الفوضى إلى الاستقراروالسلام بشرط ان يتمتع العرب بشجاعةالإعتراف بمايؤكده قرانهم وتاريخهم ان القدس عاصمة لبني قبل ظهورالإسلام وبالتالي عاصمةلدولةإسرائيل خاصةإسرائيل تحترم حريةالاديان ولم ولن تمنع مسلم من زيارةالمقدسات الاسلامية”.

وأضاف في تدوينة أخرى ردا على أنباء قصف الطيران الإسرائيلي لمواقع إيرانية في جبل عزان بسوريا:” هذا العمل البطولي الإسرائيلي يضع الشعوب العربيةقبل قيادتهافي لحظة تاريخيةحاسمة أما أن يقفوا مع إسرائيل والسعي لتحقيق السلام معها أو مع النظام النازي الإيراني وحلفائه في غزة وجنوب واليمن الذي سفك دماء الأبرياءفي سوريا والعراق واليمن ويهدد أمن أرض الحرمين الشريفين ويتاجربالقدس”.

وكانت وسائل إعلام تابعة للمعارضة السورية قد ذكرت مساء السبت بأن غارات جوية مجهولة أصابت أربعة مواقع للنظام السوري وحلفائه في دير الزور .

 

ونفى الإعلام الحربي للمليشيات الأجنبية المقاتلة إلى جانب النظام السوري صحة ما تم تداوله عبر بعض مواقع إلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي عن غارة للطيران الإسرائيلي في ريف حلب الجنوبي.

 

كما نفى حزب الله اللبناني حدوث غارات جوية على مواقع للنظام السوري وحلفائه في دير الزور.

 

وشنت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا فجر السبت ضربات عسكرية على أهداف للنظام السوري، شملت مواقع عسكرية متعددة؛ وهي مركز الأبحاث الكيميائية في جمرايا بريف دمشق، ومركز للبحوث العلمية في برزة بدمشق، ومقرات دفاع جوي في جبل قاسيون بالعاصمة.

 

كما شمل القصف منشآت إنتاج وتخزين أسلحة كيميائية غرب مدينة حمص (وسط سوريا)، ومركزا للبحوث العلمية في ريف حماة.
كما ذكرت وسائل إعلام روسية أن القصف شمل اللواء 105 التابع للحرس الجمهوري في دمشق، ومطار المزة العسكري، إضافة إلى مطار الضمير العسكري في ريف دمشق، واللواء 41 التابع للقوات الخاصة في ريف دمشق، ومواقع أخرى في منطقتي الكسوة والرحيبة في ريف دمشق.

قد يعجبك ايضا
9 تعليقات
  1. ابو ماجد يقول

    هذا زمن الانبطاح

  2. دكتور خفافيش/قسم الاعراب الجرب يقول

    يا جماعه كيان المسخ يصطاد بالمياه العكره ،يصطاد هؤلاء خفافيش اليل جرابيع جزيرة الجَرَب ،الذين تفَوّقوا بفُجورهم وانحطاطهم فجور العاهرات وابناء مومسات الاعلام المصري لمُغازلة كيان المسخ وأظهار العرب الجرب بأنهم يحبونهم ويعشقونهم حتى الموت..الحب لن يأتي ولن يتم بالكذب والغش والخداع من حفنة مرتزقه جَرَب امثال هذه الناموسه الحقيره.

  3. عبدالرحمن مصطفى يقول

    اللعنه عليك وعلى امثالك ترجع ماقيل الاسلام يعنى انت من بني فريضه او من بن من يا حمار نسيت نفسك

  4. عروبي يقول

    الله يلعنك يا ابن الحرام ويلعن ولاة امرك يا اولاد القحبة وكل اللعنات عليك وعلي ال سعود يا بقايا البلاعات يا مصنع القاذورات ،ما دخلكم في فلسطين يا أعراب الكفر والنفاق ،شعب في غيبوبة تامة يا وهابية الْخِزْي والعار يا أهل الشقاق والنفاق يا اولاد ابليس.

  5. ابوعمر يقول

    أخــــــــــــــــــــــــــــــــطأت يا بغل آل سعود…الرياض هي العاصمة الاسرائيلية قبل ظهور نجاسة آل سعود

  6. سالم الهلالي يقول

    انت صرمايه وخول ما بعده خول
    واقسم صادقا لو تم فحصك طبيا لتبين بأنك غير رجل بل مخنث

    الله يلعنك ويلعن السعوديه اللي طلعتك
    وانشالله نسع عن قريب عن اغتصابك من واحد صهيوني من امثالك

  7. الثورة للأحرار يقول

    المخنثين السعوديين نسوا بأن الحجاز هي الموطن الأول لليهود

  8. محمدخالد يقول

    عندما كان يقال بأن آل سعود هم أول الداعمين لنشأت الكيان الصهيوني وحتى الآن كان هذا الكلام مثيراً للجدل ، وكان يقال أن جميع حروب اسرائيل على البلاد العربية كانت بتمويل من النظام السعودي وحتى الحرب على غزة كذلك … وكلنا يعرف أن الحرب على العراق وتدميرها كما وسوريا كلها بمؤامرات وتمويل سعودي ، وما هذا القذر وما يطلقه من أقاويل نجسة الا بناءً على توجيهات من أسياده الخونة عتاة آل سلول … يحدث كل ذلك على مرأى ومسمع من انعقاد مؤتمر الخمة العربي الذي لا يرقى الا الى أن يوضع في المزابل ، فقد أزكموا أنوفنا بتصريحاتهم العفنة واعلاناتهم عن أهمية تحالفهم مع الصهاينة وجعل ايران هي العدو … لقد جعلوا من ايران فزاعة لتمرير خطواتهم باتجاه اسرائيل ودعوة الدول الأخرى للإعلان تطبيع علاقاتهم بالكيان الاسرائيلي واعلان القدس عاصمة للكيان الصهيوني.

  9. عبدالرحمن مصطفى يقول

    حقير

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.