في واقعة تعكس الانحدار الديني الذي أصبح يسري وينتشر في منذ قوم وليا للعهد، تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” صورتان تعكسان هذا الانحدار.

 

ووفقا للصورتين اللتين رصدتهما “وطن”، فقد أظهرت الصورة الأولى اثنين من حفظة كتاب الله وقد تم تكريمهما بمبلغ 4000 ريال سعودي بعد فوزهما بالمركز الأول في إحدى مسابقات القرآن، في حين أظهرت الصورة الأخرى تكريم المستشار في الديوان الملكي ورئيس هيئة الرياضة لأحد الفائزين في مسابقة لعبة “” بمبلغ 500 ألف ريال.

 

وكانت المملكة قد أعلنت الشهر الماضي عن تنظيم أول بطولة لـ”البلوت”، حيث شارك في البطولة التي نظمت الأسبوع الماضي 12288 لاعبا، تم اختيارهم بنظام القرعة الإلكترونية العشوائية، من أصل ما يزيد على 85 ألف مسجل، كما يشارك في إدارة المباريات تحكيميا 414 حكما خضعوا لدورات تدريبية مكثفة خلال الأسابيع الماضية.

 

واستمرت لمدة يومين البطولة ، حيث أقيمت في مركز “أبكس” للمؤتمرات والمعارض، والصالة الخضراء بمجمع الأمير فيصل بن فهد الأولمبي بالعاصمة .

 

ورصدت الهيئة العامة للرياضة، بالتعاون مع الاتحاد السعودي للرياضات الذهنية، جوائز مالية ضخمة للفائزين تصل إلى مليون ريال سعودي لأصحاب المراكز الأربعة الأولى، حيث سيحصل صاحب المركز الأول على 500 ألف ريال، فيما سينال صاحب المركز الثاني مبلغ 250 ألف ريال، وسيحصل صاحب المركز الثالث على 150 ألف ريال، وأخيرا يظفر صاحب المركز الرابع بـ 100 ألف ريال.