علّق شبانٌ فلسطينيون، صور المعلق الرياضي الجزائري ، على الخيام التي أقيمت في “مخيم العودة”، شرق جباليا، شمال قطاع .

وجاءت هذه اللفتة من الشبان الفلسطينيين، بعد أن افتتح المعلق الجزائري حفيظ دراجي تعليقه على مباراة ليفربول ومانشستر سيتي في دور 8 بدوري أبطال أوروبا، الإثنين، بالحديث عن صمود أهالي قطاع غزة ومسيرات العودة الكبرى.

ووجه “دراجي” خلال تعليقه عبر قناة “بي ان سبورت” القطرية، التحية للشعوب العربية، خاصّاً بالذكر جماهير قطاع غزة الصامدين بوجه الاحتلال الإسرائيلي، أملا أن ينعموا بمشاهدة طيبة للمباراة في ظل أزمة الكهرباء المتواصلة منذ سنوات.

 

وتمنى المعلق الجزائري، التوفيق لجماهير قطاع غزة في مسيرات العودة الكبرى للأراضي المحتلة منذ عام 1948، داعيهم إلى مزيد من الصبر والصمود.

ومنذ 30 مارس / آذار الماضي، يتجمع فلسطينيون قرب السياج الحدودي الفاصل بين غزة وإسرائيل، ضمن مشاركتهم في مسيرات “العودة” السلمية المطالبة بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى مدنهم وقراهم التي هجروا منها عام 1948.

 

وبلغ عدد الشهداء جراء الاعتداءات الإسرائيلية على المتظاهرين السلميين منذ بداية المسيرات 32 شهيدا، و3080 جريحا.