قالت وزارة الدفاع الروسية، الإثنين، إنّ طائرتين إسرائيليتين، قصفتا مطار التيفور العسكري عبر المجال الجوي اللبنانيّ، دون دخول الأجواء السورية.

 

ونقلت وكالة “إنترفاكس” الروسية عن الجيش الروسي، قوله إن “طائرتين إسرائيليتين شنتا الضربات بثمانية صواريخ عبر المجال الجوي اللبناني”.

 

وأضافت الوكالة أن “الدفاعات الجوية السورية أسقطت 5 من الصواريخ الثمانية”.

 

وقال مصدر عسكري سوري إن “العدوان الإسرائيلي على المطار تم بطائرات إسرائيلية من طراز إف 15، أطلقت عدة صواريخ من فوق الأراضي اللبنانية”.

 

وبحسب وكالة الأنباء السورية (سانا) التابعة للنظام، فإنّ قصفاً صاروخياً استهدف قاعدة “تيفور” الجوية في محافظة حمص في تمام الساعة 04:00 فجراً بالتوقيت المحلي.

 

وأضافت الوكالة أنّ القصف أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الموجودين داخل القاعدة.

 

كما ادعت مصادر تابعة للنظام السوري، تعرض قاعدة الشعيرات، بالمحافظة نفسها، لقصف صاروخي مماثل.

 

وفي سياق متصل، نفى المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية كريستوفر شيروود، صحة الأنباء التي تشير إلى قيام واشنطن بهذه الضربات.

 

وقال شيروود: “لا أستطيع أن أؤكد بأن الولايات المتحدة الأمريكية نفذت ضربات جوية في ”.

 

من جانبه، أوضح مكتب المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي لوكالة “الاناضول”، إنّ “تل أبيب لن تدلي بتصريح حول هذا الأمر”.

 

وتداول ناشطون عبر موقع “” مقطع فيديو يرصد ما قالوا إنه لحظة عبور الصواريخ التي استهدفت مطار “التيفور” في سوريا عبر الأجواء اللبنانية.

 

ووفقا للفيديو فقد ظهر أحد الصواريخ الذي يبدو وفقا للمحليين من طراز “توماهوك” وهو يعبر الأجواء اللبنانية عبر مدينة “كسروان” متجها نحو هدفه المنشود “مطار التيفور”.

وفي نفس السياق، تداول الناشطون مقطع فيديو قالوا أنه يرصد أصوات طائرات حربية تعبر الأجواء اللبنانية في طريقها إلى سوريا.