أثارت الممثلة الكويتية ومدونة الموضة الشهيرة ​، ضجةً كبيرة، بعد نشرها مقطع فيديو، ظهرت فيه وهي تتناول قطعة من المثلجات، بطريقةٍ وصفت بأنها مثيرة للغرائز.

 

وعلى إثر ذلك، أحيلتْ الممثلة الكويتية القطان​، إلى نيابة شؤون الإعلام والنشر وذلك بعد ان تم اتهامها بإثارة الغرائز .

 

ولم يتم احالة سناء القطان لوحدها الى النيابة العامة فقد تم استدعاء “فاشنيستا” أخرى لم تعرف هويتها بتهمة استخدام الالفاظ النابية خلال ردها على منتقديها.

 

واستدعتْ النيابة الاثنتين، وتمّ اتخاذ إجراءات قانونية ضدهما، وتحريك دعوى جزائية، بناء على شكوى من المحامي سعد العنزي الذي اعتبر أنّ مواقع التواصل الإلكترونية مكان عام لذا كل ما يقام فيه خارج حدود اللياقة تعتبر جريمة لأنّ العلنية.