أطلقت شابة سعودية تدعى نداء استغاثة عاجل تطالب فيه بإنقاذها من عنف والدها، موضحة بأن حياتها في خطر بعد تهديد والدها لها بالقتل.

 

ونشرت “الشمري” عدداً من مقاطع الفيديو عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” قالت فيها بأنها تقدمت بشكوى لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية في منطقة حفر الباطن، موضحة ان والدها يمارس بحقها بجميع أشكاله وقام بمنعها من الذهاب للجامعة، مشيرة إلى ان حياتها الآن في خطر بعد تهديد والدها لها بالقتل بعد ان قامت بإبلاغ وزارة العمل.

وفي فيديو آخر، أوضحت بان ذنبها على وزارة التنمية في حفر الباطن، مؤكدة بأنها استنجدت بها ولم تتدخل، موضحة بأنها تعاني أشد المعاناة، مستنجدة بنشطاء “تويتر” لإيصال صوتها وقضيتها، مؤكدة بأنها تصارع الموت يوميا.

وفي فيديو ثالث قالت أمل الشمري، إن والدها يعنفها ويعنف والدتها على الدوام، وصفت والدها بالمجرم، مشيرة إلى تورطه بتهريب مخدرات، والحكم عليه بالسجن 15 عامًا في .

كما قامت “الشمري” بعرض مجموعة من الصور تظهر كدمات عنيفة تعرضت لها نتيجة ضرب والدها لها في جميع انحاء جسدها.

من جانبهم، أطلق ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” هاشتاغ #امل_الشمري_معنفه_في_حفرالباطن، احتل قائمة الأكثر تداولا في المملكة، حيث اجمعت غالبية التغريدات بعدم تصديق رواية الفتاة، مشيرين إلى أن غايتها تتنافى مع عادات وتقاليد المجتمع السعودي وتمثل خروجا على الدين مدللين باستخدامها هاشتاج : ” #سعوديات_نطلب_اسقاط_الولايه ” في تغريداتها.

وفور انتشار الهاشتاج، تفاعل المتحدث الرسمي باسم وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، خالد أبا الخيل، موضحا أن وزارته تدخلت في القضية، ولبت نداء الشابة وهي مع والدتها، دون أن يشير فيما إذا كانت معرضة لتهديدات بالموت بالفعل.