تساءل الإعلامي الفلسطينيّ، بقناة “الجزيرة” الفضائية، ، عن دور العاهل السعودي بن عبدالعزيز، في نصرة الفلسطينيين الذين هبّوا في مسيراتٍ ضخمة بعشرات الآلآف الى الحدود بين والأراضي المحتلة.

 

وقال جمال ريان على حسابه في “تويتر”: “اين هو زعيم العالم الاسلامي الملك سلمان من تساقط الشهداء والجرحى الفلسطينين المسلمين وهم يدافعون عن شرف الامة ؟”.

وحتّى لحظة كتابة هذا الخبر، قالت وزارة الصحة الفلسطينية، إن 7 شبان استشهدوا، اليوم الجمعة، فيما أصيب نحو 1100 آخرين، بالرصاص الحي، والاختناق بالغاز المُدمع، جرّاء استهداف الجيش الإسرائيلي للفلسطينيين، بالقرب من السياج الحدودي الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل.

 

وقال الاعلامي الفلسطيني في تغريدةٍ ثانية: “لماذا تقاتل فلسطين عن العرب بالوكالة؟ وتحرس الاقصى بالوكالة؟ وتحمي شرفهم بالوكالة ؟ وتحفظ عروبتهم بالوكالة؟”.

وانطلقت صباح اليوم الجمعة في قطاع غزة، مسيرات متوجهة نحو السياج الفاصل بين القطاع وإسرائيل، تلبية لدعوة وجهتها فصائل فلسطينية بمناسبة الذكرى الـ 42 لـ “يوم الأرض”، الذي يصادف اليوم الجمعة، فيما أدّى عشرات الآلآف صلاة الجمعة، على الحدود.

 

وأحيت المسيرات التي انطلقت اليوم الجمعة نحو السياج الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل، أمل عشرات آلاف الفلسطينيين في إمكانية العودة مجددا لمدنهم وقراهم التي هجّروا منها قسرا عام 1948، رغم صعوبة الظروف التي تمر بها .

 

وأظهرت الحماسة البادية على المشاركين، إصرارهم على “العودة” لبلداتهم، وتمسكهم بهذا الحق رغم مرور 70 عاما على مغادرة آبائهم وأجدادهم لها، إبان أحداث ما يعرف بـ “النكبة” الفلسطينية.