في فضيحة جديدة لكتائب الذباب الإلكتروني وحملاته المنظمة ضد ، كشف خطأ كتابي بأحد التغريدات التي نشرتها قناة “سكاي نيوز” الإماراتية قبل أيام، عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل “تويتر”، حقيقة كتائب الذباب الإلكتروني التي تديره أبو ظبي من ” تشرف عليها.

 

التغريدة التي نشرتها “سكاي نيوز”، الأحد، الماضي ورصدتها صحيفة “الشرق” القطرية، كشفت بعض أساليب خيوط المؤامرة المدبرة عبر وسائل الإعلام المضللة التي تنتهجها في الهجوم على قطر.

 

وحملت تغريدة “سكاي نيوز” خطأ املائيا في الكتابة لتقوم وسيلة إعلام سعودية بنقلها حرفيا دون تصحيح الخطأ ، في أسلوب يحمل في دلالته منهج دول الحصار حين يتم التنسيق بينهم عبر قروبات واتساب لينطلقوا من تلك المنصة في آن واحد بنفث سمومهم الإعلامية المضللة نحو قطر ومحاولة النيل منها.

 

كما تكشف التغريدة التي نقلها موقع “أخبار ” نصا دون تصحيح الخطأ، النوايا السيئة لدول الحصار إذ ينتظر إعلامهم الضوء الأخضر من مسؤوليهم وقادتهم دون أن يتسنى لهم أية فرصة للتدقيق فيما ينشر أو يقال وهذا ما يفسر الحملات الممنهجة والمسيئة لقطر التي تشن في آن واحد ضد قطر من دول الحصار.

يشار إلى أن إعلام الحصار ضرب عرض الحائط بكل مقاييس المهنية الإعلامية والعمل الصحفي الحر خلال حملاته المستمرة ضد قطر و نشر الإشاعات والهاشتاجات المسيئة ضدها.

 

وأوائل يناير الماضي كشف الإعلامي القطري محمد الشهواني، عن الطريقة التي تدار بها كتائب “الذباب الإلكتروني” التي يشرف عليها المستشار بالديوان الملكي بشكل مباشر بأوامر من ولي العهد.

 

وأشار “الشهواني” إلى أنه اطلع على جروب لمحادثات “واتساب” يشرف عليه سعود القحطاني وتركي آل الشيخ اتضح أنه من خلاله تدار حملات النظام السعودي ضد قطر ومعارضيه على وسائل التواصل.

 

ودون الإعلامي القطري في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بـ”تويتر” رصدتها (وطن) حينها ما نصه:”رأيت صورة لقروب الواتساب الذي يُدير العملية الإعلامية المُنحطة القذرة الدنيئة اللائقة تماماً بمستواهم وبيئتهم”

 

وتابع موضحا أسماء المشرفين على الجروب وأعضائه:” لمشرف : سعود القحطاني ،، المشرف : تركي آل شيخ”

 

“الأعضاء : فهد الروقي ، عبدالعزيز المريسل ، عدنان جستنيه ، سامي القرشي ، وليد الفراج”

 

وأشار “الشهواني” إلى أن هذه الأسماء المذكورة هم الشخصيات التي تذكرها فقط.