أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الخميس، إنه ” لا أحد يجرؤ على المساس بمصر”، مشيراً إلى أن ضياع يعني ضياع الأمة كلها .

 

وقال السيسي، خلال ندوة تثقيفية للقوات المسلحة اليوم:”والله لو سقطت مصر لضاعت الأمة كلها، أنا بقسم بالله، ده مش عشان أنا مصري، لازم الكلام ده يبقى واضح عندكم، إحنا 100 مليون إحنا القلب، قلب الأمة، يا نعيش فتعيش أو لا قدر الله”.

 

وأضاف إن “شاء الله لن يجرؤ أحد أبداً على المساس بكم ، طول ما الجيش فيه نفس، وطول ما الشرطة فيها نفس، يا نموت كلنا يا نعيش كلنا”.

 

وتابع السيسي:” ما تحقق خلال الـ 4 سنين اللي فاتوا رغم الثمن والألم والجرح لكن بفضل الله كان ثمنه الأمن والسلام مش بس لمصر، لكن لكل الأمة العربية”.

 

وأكد أن الثمن الذي يدفعه كل شهيد او مصاب هو بمثابة وتد لبقاء مصر، قائلاً إن “الثمن غالي ولكن ليس غالي على المصريين ، وان كل مصري يجب ان يكون على يقين من صحة موقف الدولة”.

 

وأضاف :”عندما أطلب منكم النظر إلى ما ألت اليه الأمور من معاناة بالدول المجاورة لم اكن اقصد من كلامي اني أشاور على شيء بعينه ولكن أقصد توضيح ما هو الثمن الذي يدفعه الجيش والشرطة وهما جزء من أهل مصر” .

 

وقال السيسي إنه “مستعد لارتداء الزي العسكري والقتال جنباً إلى جنب مع الجنود الأبطال”.