لهذا السبب لن يُسلّم لبنان المتهم بـ”جريمة الفريزر” إلى الكويت!

4

وضعتْ النيابة العامة التمييزية في مطالعةً في ملف ، المتّهَم بارتكاب جريمة قتْل العاملة الفيلبينية جوانا دانييلا ديمافيليس في مع زوجته السورية منى حسون (موقوفة في سورية) وأَحالتْها على وزير العدل سليم جريصاتي لإعطاء القرار النهائي بإبقاء الملف في لبنان ورفْض طلب الاسترداد المقدّم من دولة الكويت.

 

وخلصت مطالعة النيابة العامة التمييزية إلى أنه ما دام عساف لبنانياً، فإن اختصاص الملاحقة والمحاكمة يكون للقضاء اللبناني، وبناء على ذلك توصي بعدم تسليمه الى الكويت.وفق موقع “الراي” الكويتي

 

وسيجري انتظار قرار الوزير جريصاتي بإعادة الملف إلى النيابة العامة التمييزية ليحال على المرجع القضائي المختص بحسب مكان إقامة عساف المحدّد منه خلال استماع محامي عام التمييز في بيروت القاضي عماد قبلان له في التحقيق الأولي الذي أجراه معه قبل أيام وانتهى إلى إصدار مذكّرة توقيف وجاهية بحقّه وإحالته على النيابة العامة.

 

وكانت السلطات الكويتية أعلنتْ أنها قدمت طلباً إلى السلطات اللبنانية، عبر “الإنتربول”، لتسليم المتهم في جريمة .

 

وأوضحت أن السلطات اللبنانية تسلمت الطلب، وجار التنسيق معها بشأن هذا الملف، لتسليم المتهَم وزوجته إلى الكويت ومحاكمتهما محاكمة عادلة.

 

ومعلوم أن المديرية العامة للأمن العام في لبنان كانت تسلّمت عساف من سورية قبل نحو 3 أسابيع، وذلك بعد أيام من تلقي بيروت مراسلةً عبر الإنتربول حول نادر وزوجته بهدف توقيفهما وهو ما حصل، لتنتهي مرحلة تواريهما في سورية التي انتقلا اليها في أعقاب مغادرتهما الكويت في 7 نوفمبر 2016، قبل أن تنكشف “” (وقعت في الشقة التي كانا يستأجرانها في الكويت) في 6 فبراير الماضي وتنطلق رحلة البحث عنهما لتحديد كل ملابسات جريمة قتْل جوانا.

قد يعجبك ايضا
4 تعليقات
  1. خبير كلاب يقول

    السبب الحقيقي أن المجرم اللبناني شيعي لذلك لن يستطيع كائنا من كان تسليمه إلا في حالة واحدة وهي أن يأمر الخرا خامنئي بذلك.

  2. هزيم الرعد يقول

    انا لست شيعي لكن العدل يقول ان كائنا من كان وهو متهم و ثبتت عليه التهمة علية القضاء العادل بالكتاب و السنة و لا دخل ولا علاقة للأمر اذا كان شيعي او غير ذالك ف الشيعة ليسوا بمعصومين.
    و الضاهر ان حقدك كراهيتك و سواد قلبك أعماك عن الحق
    هداك الله

  3. هزاب يقول

    وين بيهرب من قصاص الله تعالى! بشر القاتل بالقتل ولو بعد حين! هو مجرم شيعي سني ! مجرم لبناني! بكرة بيطلع واحد من العرب وبيقول لا هذا خليجي ! بعض العرب من حقدهم على البترول ! وأحلامهم الوردية للحصول على المال كل من يرتكب جريمة خليجي ! خاصة إذا كانت مع العمالة الوافدة! طيب نفس هذه الدول العربية عمالتها الوطنية في بلدانها يعني في عقر دارها مهانة ومذلولة وتعمل في احيانا كثيرة بالسخرة! ولا حد يتكلم عنهم ! بس أول ما يسمعوا شيء صار في الخليج إلا ويطلعوا علينا بمواعظ وحكم ولا نصف منها تطبق في بلدانهم لحماية عمالتهم ! عالم بايخ وماسخ ! والله تعالى فاضحهم في كل مكان بالعالم.

  4. محمد الخاطر يقول

    لا يحق لسوريا ولبنان رفض تسليم المتهين إلى الكويت حتى لو يحملان جنستها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More