قال نائب قائد القوة البحرية للحرس الثوري الإيراني العميد ، إنه لا يرى أي تأثير واضح جراء مقاطعة لقطر,

 

وأكد “تنكسيري” في تصريح له على هامش معرض “” أثناء زيارة رسمية الدوحة، أن تدعم حكومة وشعبا.

 

وعن الأزمة الخليجية أشار العميد الإيراني، إلى العلاقات المتوترة بين بعض الدول العربية في منطقة الخليج مع قطر، مؤكداً أن إقامة المعرض بهذا الحجم تعتبر إنجازاً مهما للحكومة القطرية في ظل هذا الوضع.

 

وقال: “إنه لايشعر في المعرض بأي فراغ في تواجد الدول التي قاطعت قطر، مؤكداً أن مشاركة إيراني في الدورات الثلاث للمعرض هي بمعنى الدعم الإيراني للدوحة”.

 

ولفت نائب قائد القوة البحرية للحرس الثوري إلى التعاون الإيراني القطري في مجال الدفاع الساحلي وخفر السواحل والمشاركة في المناورات العسكرية، وقال:”إن إيران تمد دوما يد الصداقة إلى دول الجوار ونؤمن بأن بإمكان دول المنطقة أن توفر الأمن فيها من خلال مزيد من التقارب”

 

وكان الوفد، الذي يترأسه نائب قائد القوة البحرية في الحرس الثوري، العميد تنكسيري، وصل إلى قطر، مساء الاثنين الماضي، للمشاركة في مؤتمر لقادة القوات البحرية في غرب آسيا.

 

وتفقد الوفد الإيراني، خلال هذه الزيارة المعرض الدولي السادس للدفاع البحري “ديمدكس 2018″، الذي يقام في الدوحة مرة في كل عامين ويتضمن استعراضاً عسكرياً للسفن الحربية للدول المشاركة فيه.

 

وتأتي هذه الزيارة في ظل استمرار توتر داخلي كبير في منطقة الخليج اندلع على خلفية قطع كل من والإمارات والبحرين ومصر، في 5 يونيو2017، جميع العلاقات الدبلوماسية مع قطر ووقف الحركة البحرية والبرية والجوية معها.

 

واتهمت هذه الدول السلطات القطرية بدعم الإرهاب وزعزعة الاستقرار في المنطقة، لكن قطر نفت بشدة الاتهامات، مؤكدة أن “هذه الإجراءات غير مبررة وتقوم على مزاعم وادعاءات لا أساس لها من الصحة”.