فيصل القاسم لحكام العرب الديكتاتوريين: لا تساوون “شسع نعل” الرئيس الصيني

4

علق الإعلامي السوري والمذيع بقناة “الجزيرة” الدكتور على إقرار البرلمان الصيني تعديلا دستوريا يمنح الرئيس شي جين بينغ الحق في البقاء في الرئاسة مدى الحياة، معتبرا بأن الأمر “لا بأس” به طالما يحقق تقدما في التنمية، مشيرا إلى الديكتاتوريات العربية التي تقلد التي تجثم على صدور شعوبها ولا تصل لشسع نعل “بينغ”.

 

وقال “القاسم” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” رئيس ينجح في تعديل الدستور ليصبح رئيساً مدى الحياة بدل دورتين. لا بأس طالما انه يحقق معدل تنمية غير مسبوق في العالم”.

 

وأضاف “المشكلة في ديكتاتورياتنا انهم يقلدون الرئيس الصيني فقط في الجثوم على صدور العباد مدى الحياة ، لكنهم لا يصلون شسع نعل الرئيس الصيني في التنمية والتقدم”.

 

وكان البرلمان الصيني، قد أقر الأحد، تعديلاً دستورياً تاريخياً من شأنه أن يزيل القيود عن فترات الرئاسة، مما يمكن الرئيس شي جين بينغ من البقاء في السلطة لأجل غير مسمى.

 

وجاء الإقرار بعد التصويت الذي جرى في قاعة الشعب الكبرى وشهد اعتراض نائبين فقط وامتناع ثلاثة بين قرابة ثلاثة آلاف مندوب.

 

وكان الحزب الشيوعي الحاكم في الصين اقترح التعديل الشهر الماضي ولم تكن هناك أي شكوك بشأن إقراره نظراً لامتلاء البرلمان بنواب موالين للحزب الذين ما كانوا ليعارضوا مقترحه.

 

وقال متحدث باسم الحكومة الصينية امس الأحد إن إلغاء نص دستوري يمنع البقاء في الرئاسة لأكثر من فترتين يهدف إلى حماية سلطة الحزب الشيوعي الحاكم برئاسة الرئيس شي جين بينغ.

 

وكان الحزب قال الأسبوع الماضي إنه سيلغي النص الدستوري الخاص بالفترتين ممهداً الطريق أمام شي للبقاء في السلطة إلى أجل غير مسمى إذا رغب في ذلك مما أثار اتهامات في الداخل بأن الصين ستصبح كوريا شمالية أخرى.

 

 

قد يعجبك ايضا
4 تعليقات
  1. Abu el Aن bd يقول

    ياريت عندنا حاكم مثله وليحكم مدى الحياة
    على الاقل اهل الصين يعيشوا بكرامه و عزه ليس مثلنا ذل و خيانة و ضعف وهوان من اللى يسوى ولى ما يسوى

  2. ابوعمر يقول

    ..بل لايساوون شعـــر عانة الرئيس الصيني أعزكم الله….

  3. Mutaz يقول

    كلام فارغ ينم عن جهل، وشعور بالدونيه، لو حكم سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي الصين لاصبحت أقوى من أمريكا وروسيا على عشر مرات ، لكن للأسف الناس عندها عقدة الخواجه

  4. العز بالاسلام يقول

    للأسف اصبحت الأمة فاحشة متفحشة و بذيئة الكلام و الألفاظ

    حتى بين بعضهم البعض،

    في هذا الزمان قد ارتفع السفلة و السفهاء لدرجة انهم

    يحكمون الدول ووضع العقلاء الصالحون الاخيار في الاسفل

    حتى اصبحوا بين سجين و متخفي

    لا ارى اي حاكم صالح الان يحكم في كل العالم

    لا عز لنا الا بالاسلام متى ستفهمون، هل برأيكم هذا الصيني

    الذي يقف مع روسيا و مجازرها في المسلمين سيعيد اليكم

    عزكم لا والله لن يفعل.

    اعقلوا لا احد يحب المسلمين العرب الجميع ينهش منهم قضمة

    او اثنتين او اكثر إن استطاع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.