طرحت الفنانة اللبنانية المعتزلة، ، أنشودةً دينية بعنوان “هداية”، وأطلقتها على طريقة فيديو كليب.

 

وأنشودة “هداية” من كلمات سلامة علي، وألحان جان صليبا، وتوزيع حسام الصعبي، وإخراج محمد الدايخ.

 

ومنذ أن اعتزلت حجازي الغناء متوجهة للأناشيد الدينية، حوّلت صفحاتها الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي إلى منبر يغلب عليه الطابع الديني، والدعوة إلى الهداية والصلاة، كما قامت بالاكتفاء بنشر صورها وهي بالحجاب فقط، فيما حذفت جميع صورها السابقة.

وفي نوفمبر الماضي، نشرت أمل حجازي، عبر حسابها على “فيسبوك” مقطعاً مصوّراً، لأدائها انشودة “رقّت عيناي شوقاً” للفنان ماهر زين، بمناسبة المولد النبوي الشريف.

 

وحظي أداء أمل حجازي في النشيد بإعجاب الكثيرين الذي أشادوا بها، واثنوا على اعتزالها الغناء، وارتداء الحجاب.