كشف الإعلامي السوري والمذيع بقناة “” الدكتور ، عن واقعة محرجة لصحفي جزائري وجه سؤالا للرئيس التركي حول إن كان يعتبر أن كانت تحتل .

 

وقال “القاسم” في تغريدة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” فن الجواب في زيارة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان للجزائر ، أراد أحد الصحفيين إحراج أردوغان فسأله هل تعتبر أن الأتراك كانوا محتلين للجزائر ؟ فرد عليه أردوغان : لو كان الأتراك دولة احتلال لكان سؤالك لي باللغة التركية وليس بالفرنسية “.

 

وكان رجب طيب أردوغان قد وصل الاثنين إلى الجزائر في مستهل جولة إفريقية تشمل مالي والسنغال ومورتيانيا.

 

ويزور أردوغان الجزائر لمدة ثلاثة أيام، بدعوة من الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، وكان في استقبال الرئيس التركي بمطار الجزائري الدولي رئيس مجلس الأمة عبد القادر بن صالح ورئيس الحكومة أحمد أويحيى وعدد من أعضاء من الحكومة.

 

وسيجري أردوغان مباحثات مع بوتفليقة لتبادل تحليل ووجهات النظر حول الوضع الإقليمي والدولي لا سيما بمنطقة الشرق الأوسط والمغرب العربي والساحل والأزمة السورية.

 

ويرافق الرئيس التركي وفد من كبار مسؤولي المؤسسات الاقتصادية التركية ورجال أعمال ومستثمرين، سيشاركون في منتدى الأعمال للمؤسسات الجزائرية والتركية، بهدف إعطاء دفع أكبر للمبادلات والشراكات القائمة بين الاقتصاد الجزائري والتركي.

 

وسيدشن أردوغان خلال زيارته إلى الجزائر مسجد كتشاوة التاريخي الذي يعود إلى العهد العثماني بعد ترميمه من قبل وكالة التركية كعربون صداقة تركية جزائرية.

 

وتعد هذه ثالث زيارة لأردوغان إلى الجزائر والثانية له كرئيس للجمهورية التركية منذ تشرين الثاني/نوفمبر عام 2013، ويسعى إلى رفع مستوى التعاون الاقتصادي بين البلدين.