شن الفنان اللبناني الصادر بحقه حكم بالسجن 15 عاما، هجوما عنيفا على العميد صهر الرئيس .

 

وقال شاكر في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” ردا على تصريحات صحفية لـ”روكز” اتهمه بالمشاركة في أحداث “عدرا” الشهيرة:” #شامل_روكز يتخطى قرارات المحكمة العسكرية و يتهمني بأني كنت بمعارك عبرا و إني اتوسط للهروب”.

 

وأضاف قائلا: “لا تدخلني في لعبتك الانتخابية القذرة ليس انا من على يديه دماء كثير من الابرياء، و الهرب من صفات من تعرفهم”.

وكانت محكمة عسكرية قد قضت في سبتمبر/أيلول الماضي بحبس الفنان فضل شاكر 15 عاما مع الأشغال الشاقة وتجريده من حقوقه المدنية، في القضية الشهيرة والمعروفة بـ”أحداث عدرا”.

 

وأوضحت محامية فضل شاكر في حينه، زينة المصري أن المحكمة العسكرية أدانت فضل شاكر بـ3 تهم فقط من أصل 7.

 

وأضافت زينة أن المحكمة أبطلت عن فضل قتل ضباط وأفراد من الجيش اللبناني أثناء قيامهم بالوظيفة وحيازة واقتناء مواد متفجرة بقصد القيام بأعمال إرهابية، و القيام بأعمال إرهابية، والقيام بأفعال ترمي الى إيجاد حالة ذعر وإثارة النزعات المذهبية والعنصرية والحض على النزاع بين الطوائف ومختلف عناصر الأمة.

 

وتابعت محامية فضل شاكر أن هذا الحكم يفيد بأن فضل شاكر ليس إرهابياً، ولم يشارك في قتال وقتل جنود الجيش اللبناني.

 

وأكدت زينة أنها ستقوم بالاعتراض على حكم الـ15 عاماً الذي يصدر عادة على المحكومين غيابياً، وبعد أن تتم إعادة محاكمة فضل شاكر سننتظر حينها من المحكمة العسكرية حكم البراءة الذي يستحقه، فهو لم يشارك في أحداث عبرا ولم يقاتل الجيش ولم يكن إرهابياً.

 

جدير بالذكر أن صدر الحكم على فضل شاكر يوم الخميس 28 سبتمر بالسجن 15 عاما مع الاشغال الشاقة وتجريده من حقوقه المدنية.