أعلن رئيس شركة “إيني” الإيطالية، كلاوديو ديسكالتسي، سحب منصة التنقيب “سايبم 12000” من المياه الإقليمية في قبرص إلى ، وذلك بعد أيام قليلة من منع لها من القيام بأعمال تنقيب عن في المياه القبرصية.

 

وقال “ديسكالتسي”، وفقا للتلفزيون الحكومي الرسمي: “نأمل أن تتوصل الأطراف الدبلوماسية الدولية والأوروبية والتركية واليونانية والقبرصية إلى حل”.

 

وكانت قبرص تعاقدت مع شركة “إيني” للقيام بأعمال تنقيب عن الغاز وسط رفض تركي بسبب عدم موافقة قبرص التركية على الاتفاقية.

 

وأعلنت “إينى” في وقت سابق عن اكتشاف واعد للغاز جنوب غربي قبرص في موقع آخر في 8 فبراير/شباط داخل المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص.

 

وكانت السفينة في طريقها إلى تلك المنطقة عندما أوقفتها السفن الحربية التركية، وأصدرت هذا الأسبوع مذكرة ملاحية تفيد بتقديم موعد المناورات العسكرية إلى العاشر من مارس.

 

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، قال إن اتفاقية ترسيم الحدود الموقعة بين وقبرص “غير قانونية” وإن ليس من حق أي دولة القيام بأي أبحاث أو تنقيب في هذه المنطقة.