كشف حساب “” على “تويتر” كواليس إفراج عن الشاعر ، وتهجمه على لاحقا.

 

وقال “العهد الجديد” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” إطلاق سراح زياد بن نحيت جاء بعد اتصال وتوسط زوجته بسعود القحطاني ورجائها له وبكائها وتوسلها به أن يعفو عنه، قال لها: سمو ولي العهد يسمعك الحين وما تسكرين التلفون إلا ويصدر أمر بالعفو عن زوجك ولكن بالمقابل نريد منه أن يكتب قصيدة ضد قطر. قالت: أبشر، فخرج نحيت من فوره”.

 

وأضاف في تدوينة اخرى أن: “اعتقال زياد بن نحيت جاء بسبب رفضه طلب سعود القحطاني بالظهور في الإعلام وشتم قطر .. ولأن النحيت كان قد تلقى تمويلاً من مؤسسة خيرية قطرية لإفتتاح قناة تلفزيونية فقد ظهر في مقطع فيديو طالب فيه الإعلام بترشيد خطاب الأزمة والتعقل عن الطرح العدواني والمتشنج.”.

 

وكان الشاعر السعودي زياد بن نحيت قد تحول من مادح لقطر إلى شاتم لها، حيث ظهر مؤخرا في أعقاب الإفراج عنه وهو يشيد بالمستشار في الديوان الملكي السعودي سعود القحطاني ويهاجم ، في حين ظهر وهو يلقي قصيدة يهاجم فيها قطر.

 

ووفقا للفيديو الذي تداوله ناشطون حينها، فقد نفى “بن نحيت” انتمائه للإخوان بالقول: ” ماني بعلماني ولا اخواني ولا ادعم القوات الارهابيه ..جدي عقاب اللي هاك الازماني وقف بوجه الحملة التركية”.

 

وفي مقطع في آخر الفيديو، ظهر “ابن نحيت” وهو يهاجم قطر بأبيات شعرية قال فيها: ” وجهله يسلم الحرة وقراره على قطع العلاقة واجتمعنا على تأديبة الكلبة..وحصاره يبي ينبح مثل نبحة رفيقه معمر ليبيا قبل انتحاره..وتلقى الكلب بكرة وسط حفرة وجنب الحفرة عزمي بشارة..ويفرح شعبنا الشعب الخليجي ويعلن للملايين انتصاره”.