استنكر الداعية الكويتي ، الصمت العربي والعالمي إزاء ما يتعرض له السوريين في الشرقية من مجازر يومية وقصف وحشي عشوائي من نظام الأسد وأعوانه.

 

وقال السويدان في تدوينة له عبر فيسبوك رصدتها “وطن”, ” الجزار يذبح شعبه والعالم يكتفي بالإدانات، أما معظم الأنظمة العربية فلا تسمع لهم ركزا”، مشيراً أن الشعوب مقهورة على أمرها وأقصى ما تفعله هو التبرعات والدعاء.

 

وتابع:” الله عليك بالطاغية بشار وأعوانه # و # و #حزب_الله وعليك بكل الطغاة العرب وأعوانهم”.

 

وأضاف:” الله احصهم عددا وشتتهم بددا ولا تغادر منهم احدا ، وأخرجنا من بين أيديهم سالمين ونجنا من قهرهم يا قوي يا عزيز”.

 

وقتل وأصيب المئات من المدنيين جراء حملة القصف الممنهجة في الغوطة الشرقية، ونددت دول ومنظمات بالمجزرة المستمرة، ودعا بعضها إلى وقف إطلاق النار، غير أن وروسيا تدفعان عنهما مسؤولية ما يحدث، في حين تتوقع الأمم المتحدة محادثات صعبة بمجلس الأمن.