شن السياسي التونسي ورئيس حزب “تيار المحبة” هجما عنيفا على الكاتب السعودي المقرب من الديوان الملكي  على إثر إعلانه تنصل بلاده من الوقوف مع ، على حد زعمه.

 

وقال “الحامدي”  في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” ردا على تغريدة “آل الشيخ”:”قلنا لك من زمان يا ظالم نفسه أن نصرة # و # شرف لا يناله كل من هب ودب. وقلنا لك مرارا: دع المكارم لا ترحل لبغيتها واقعد فإنك أنت الطاعم الكاسي”.

وكان الكاتب محمد آل الشيخ قد وجه رسالة للشعب الفلسطيني مفادها بأن لن تقف مع القضية الفلسطينية وان همها الاول هو مواجهة ، واصفا من يعتقد غير ذلك بالمغفل والغبي.

 

وقال “آل الشيخ” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” غبي ومغفل من يفكر من الفلسطينيين بأننا كسعوديين سنتغاضى عن خطر العدو الفارسي البغيض وتربصه بنا ونقف مع القضية الفلسطينية، امن بلادي في الدرجة الاولى وليغضب الفلسطينيون قاطبة”.

يشار إلى أن المغردين السعوديين المحسوبين على السلطة يسعون إلى النأي بالنفس عن القضية الفلسطينية وتصويرها كشأن داخلي، والتخلي عن الخوض في غمار تلك القضية أو حتى توجيه انتقادات مبطنة للمتخاذلين في الدفاع عنها.