استمرارا لسياسة العدائية تجاه ، شن الكاتب الصحفي في صحيفة “الاتحاد” الإماراتية والمحلل السياسي هجوما حادا على السلطنة، زاعما بأن ستصبح عبئا على دول الخليج الغنية، وفقا لقوله.

 

وقال “المنصوري” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” متعرضا للحالة الاقتصادية التي تعيشها السلطنة، إنه من 40%-60% من الناتج القومي الاجمالي لسلطنة عمان  يعتمد على النفط، مقللا من كفاءة العامل العماني.

 

وفي محاولة لإظهار دولته متفوقة زعم أن تصدير سلع اقتصادية غير نفطية يعتبر معضلة للدول الخليجية متسائلا: “فما بال عمان؟”.

 

وفي حديث استعلائي وتطاول واضح وتقليل متعمد من شأن السلطنة، زعم “المنصوري” أن سلطنة عمان ستصبح عبئا ثقيلا على الغنية، زاعما أن هي أكثر دولة تدعم وتساعد السلطنة.

 

وتعرض “المنصوري” للمذهب الأباضي واصفا إياه بـ”فرقة من الخوارج”، زاعما بأن هناك “رماد لصراع قادم” بينه وبين المذهب السني.