كشفت صحيفة “آس” الإسبانية أن مسؤولي الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” قد أبدوا استيائهم من تأثير الاوضاع السياسية في المملكة العربية والإمارات المتحدة على اللعبة بفعل الأزمة الخليجية.

 

وقالت الصحيفة في تقرير لها  إن الاتحاد الدولي يرفض تسييس كرة القدم من قبل السعودية والإمارات ضد قطر، موضحة أنه قد يتدخل قريبا في الأمر بالتعاون مع لكرة القدم، موضحة أنه “من الممكن أن تجتمع هذه الدول في وقت قريب كما حدث مع إسبانيا وبيرو”.

 

وأوضحت أن القلق يساور “فيفا” من تسييس كرة القدم في الدور الذي تلعبه السعودية والإمارات ضد قطر منظم 2022 وذلك منذ قطع العلاقات مع الدوحة قبل عدة أشهر.

 

واستدلت الصحيفة بما حدث في بطولة كأس الماضية والتي اعتذرت قطر عن استضافتها لصالح الكويت لإنقاذ الفعاليات بعدما أعلنت الدولتان انسحابهما البطولة حال إقامتها بقطر.

 

وأشارت إلى أنه بناء على هذا يبدي “فيفا” والاتحاد الآسيوي قلقه من التحريض على العنف ضد لاعبي وفريق قطر.

 

وأكدت الصحيفة أنه من المستجدات، رفض الفرق السعودية والإماراتية اللعب في قطر أو استقبال بدوري أبطال آسيا، والذي تم تصحيحه سريعًا من قبل الاتحاد الآسيوي بتحذير البلدين من عقوبات قاسية سيتعرضون لها في حالة عدم احترام قواعد المسابقة.