انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعيّ، أظهر الفنانة الإماراتية وهي تتعاطى المخدرات. وبينما روّج البعض أن الفيديو حقيقي وأن خادمتها قامت بتصويرها خلسة وقامت بتسريب الفيديو، خرجت الفنانة عن صمتها وكشفت الحقيقة.

حسبي الله ونعم الوكيل على من فبرك المقطع

A post shared by badriya (@badriya1ahmad) on

ونشرت الفنانة الاماراتية عبر حسابها في “سناب شات”، فيديو وشرحت حقيقة الفيديو وظروف تصويره.

 

وأكدت أن المقطع المتداول “تمثيلي” في مسلسلها الجديد “وجوه خلف القضبان”، الذي تجسد فيه شخصية فتاة تتعاطى المخدرات.

 

وهددت بدرية أحمد باللجوء إلى القضاء ومقاضاة من قام بتحريف الحقيقة، مشيرة أنها تملك حصانة كونها تحمل لقب سفيرة للنوايا الحسنة.