تداولت حساباتٌ ونشطاء على مواقع التواصل الإجتماعيّ، خبر وفاة الممثل الأمريكي الشهير “”، الشهير بـ””، فما حقيقة هذا الأمر؟!.

 

لكنّ صحيفة “ذا صن” البريطانية، نفت تلك الأنباء المتداولة حاليا، بعد 18 شهرا من الترويج للشائعة ذاتها من قبل.

 

وكان نشطاء روجوا للعثور على الممثل ستالون (72 عاما) ميتا في منزله في سبتمبر 2016، وهو ما ثبُت كذبه بعد ذلك وكونه ضمن “لعبة” خدع بشأن وفاة المشاهير.

 

وعادت تلك الشائعات للظهور على «فيس بوك» حاليا مرة أخرى بعد عام ونصف من ظهورها، من خلال نشر “بوستر” لسلسلة أفلامه “روكي”.

 

وأوضحت الصحيفة، أن “بوستر” إعلان سلسلة الأفلام أحدث ارتباكا لدى النشطاء ودفعهم للظن بوفاته بزعم إصابته بمرض سرطان البروستاتا.