شن الكاتب السعودي المعروف والمقرب من النظام محمد آل الشيخ، هجوما عنيفا على الناشطة اليمنية بسبب مواقفها تجاه ، حيث سبها ووصفها بـ”الإخوانية القذرة”، وذلك تماشيا مع تكليفات وأوامر النظام له بمهاجمة معارضي “ابن سلمان”.

 

ودون “آل الشيخ” في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) كاشفا عن تفاصيل مكالمة له تخص “كرمان” مع  رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون السعودي ما نصه:”اتصل بي الاخ  وشرح لي ملابسات الحلقة التي اذيعت في القناة الثقافية عن الاخوانية القذرة توكل كرمان ويقول ان المادة كانت معدة قبل خمس سنوات تقريبا”

 

وتابع:”حينها لم يتبين لنا توجهاتها الاخوانية واعاد بثها احد العاملين في القناة بسذاجة دون وعي منه .. لذا وجب التنويه والاعتذار”

 

 

وكان “آل الشيخ” الكاتب بصحيفة “الجزيرة” السعودية، قد نشر مقالا له هاجم فيها التلفزيون السعودي تحت عنوان “الإخونج يتحكمون في القناة الثقافية الرسمية”، وذلك بعد تقرير نشرته القناة يشيد بالناشطة اليمنية.

 

 

وتابع الكاتب السعودي هجومه على الإخوان وثورات الربيع العربي التي وصفها بـ”الربيع الدموي”، وفقا لسياسات ولي العهد الجديدة التي تعمل على شيطنة الإخوان.

 

 

يشار إلى أنه على الرغم من الهجوم الرسمي عليها وإجبار ولي العهد السعودي   لحزب التجمع الوطني للإصلاح بتجميد نشاطها وفصلها من الحزب على إثر هجومها الأخير على المملكة، بث برنامج “الذاكرة الثقافية” مساء الأربعاء الماضي، فقرة عن ذكرى ميلاد الناشطة اليمنية الحائزة على جائزة نوبل للسلام توكل كرمان.

 

ووفقا لما ورد في تقرير القناة، فقد أشاد البرنامج بـ”كرمان” باعتبارها أول امرأة عربية تفوز بهذه الجائزة، وأنها قادت التغيير في عام 2011 عبر الحراك الشبابي هناك.

 

وكانت كرمان اتهمت مؤخرا السعودية والإمارات، بدعم حملة لتقسيم اليمن بدعم انفصاليين تابعين للمجلس الانتقالي الجنوبي، الذي يدعو لانفصال جنوب اليمن.

 

وجاء هذا الاحتفاء مع دعوة  توكل كرمان، في حوار لها مع وكالة “رويترز” إلى إنهاء ما وصفته باحتلال عسكري سعودي إماراتي لبلادها، واتهمت البلدين بقمع التحول الديمقراطي في المنطقة.

 

وقالت كرمان لرويترز، في مقابلة عبر الهاتف من اسطنبول، حيث تقيم “ السعودي الإماراتي لليمن واضح للعيان.. لقد غدروا باليمنيين وخانوهم، واستغلوا انقلاب مليشيا الحوثي المدعومة من على الشرعية، ليمارسوا احتلالا بشعا ونفوذا أعظم”.

 

كما يشار إلى أن بث التلفزيون السعودي لهذه الفقرة عن توكل كرمان، أثار حالة من الجدل مما أجبر رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون السعودي، داوود الشريان على إقالة مدير فترة البث لبرنامج “الذاكرة الثقافية” الذي يبث على القناة الثقافية بذريعة “تقصيره في أداء عمله”.