في تطور خطير ومقلق لأحداث الأزمة الخليجية المتسارعة، خرج عدد من الكتاب والإعلاميين المقربين من “ابن سلمان” فضلا عن المسؤوليين الرسميين أمثال ، يدعون صراحة دون مواربة لما وصفوه بضرورة التدخل عسكريا في ووضع المجتمع الدولي أمام الأمر الواقع.

 

سعود القحطاني هدد باقتحام قصر “الوجبة” في قطر بسيارات الجيب

بالأمس خرج مستشار “ابن سلمان” سعود القحطاني ليهدد صراحة بقلب نظام الحكم في قطر، في سلسلة تغريدات هجومية عبر حسابه بتويتر، كما وجه إساءات بالغة للأمير تميم وهدد باقتحام قصر “الوجبة” بسيارات الجيب.

 

الذراع الأيمن لـ”ابن سلمان” ومستشاره سعود القحطاني، قائد كتائب الذباب الإلكتروني بـ”تويتر”، خرج لينفذ الأوامر سريعا ويصعد الأزمة مع قطر بدعوة صريحة لقلب نظام الحكم هناك وتهديد مباشر باقتحام قصر الحكم، فضلا عن الإساءة والسباب الذي وجه لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في محاولة لتعقيد الأزمة واستفزاز الجانب القطري.

 

ودون “القحطاني” الشهير بـ”دليم” في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بـ”تويتر” رصدتها (وطن) مستغلا مزاعم وافتراءات روجها ذبابه ضد قطر ما نصه:”خلايا عزمي وإعلام الظل للسلطة القطرية الغاشمة تروج بشدة لما تسميه بتدويل ! نصيحتي الشخصية كمواطن خليجي لخيال المآته: تراها إشارة من الكبار ومايحتاج جيش يتحرك ولا طيارات تحلق. ٢٠٠ جيب ماتوقف إلا بالوجبه”

 

وتابع موجها السباب والإساءة البالغة التي تعكس أخلاقه وتكشف حقيقة محركيه لأمير قطر: “ويعلقونك مع رجولك. ماهو نافعك عزمي ولا غيره.”

 

 

واستمر مستشار في مهاجمة قطر وقاداتها ووصفهم بأقزع الألفاظ وأحط الصفات، التي استنكرها الكثير من المغردين ورأوا أن مثل هذه (الحقارة) لا تخرج إلا من أفواه “أولاد الشوارع”.

 

كاتب سعودي: جميع المعطيات تدفع باتجاه تدخل عسكري في قطر

كذلك دعا الكاتب السعودي المعروف إبراهيم آل مرعي صراحة لاحتلال قطر عسكريا مطالبا قادة الحصار بسرعة وضرورة التنفيذ ووضع المجتمع الدولي أمام الأمر الواقع.. حسب وصفه.

 

 

ودون “آل مرعي” في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بـ”تويتر” رصدتها (وطن) ما نصه:”كافة معايير العداء تحققت، وجميع المعطيات تدفع باتجاه تدخل عسكري في قطر.”

 

 

وتابع في دعوة تحريضية صريحة ضد قطر:”الدول العظمى لها حساباتها، ولو أخذت هذه الحسابات بعين الاعتبار في البحرين لكانت المنامة محافظة ايرانية.وضع الدول العظمى امام الامر الواقع بتدخل عسكري في قطر (مع ضمانات بالحفاظ على مصالحها) يضمن انهاء الأزمة القطرية واستعادة مجلس التعاون.”

 

 

 

وتابع محاولا تجميل صورة تصريحاته “المسمومة”:”الهدف ليس احتلال قطر كما فعل صدام في وانما تحرير قطر وشعبها واعادة الحكم لعقلاء ال ثاني.”

 

 

وأضاف:”زوال نظام الحمدين أمر حتمي، والتأخر في تحقيق ذلك يحمل دول المقاطعة خسائر استراتيجية لا يمكن معالجتها حتى بعد زوال النظام الصهيوقطري الفارسي التركي في الدوحة.”

 

واختتم الكاتب السعودي بجريدة تغريداته التحريضية قائلا:”من وجهة نظري، واقولها وبوضوح ( التقييم الاستراتيجي الاقليمي والدولي، السياسي والاقتصادي والعسكري والامني والاجتماعي) ملائم لتنفيذ خاطفة لتحرير قطر.”

 

 

على ماذا ينوي حلف “الفجار”؟

هذا التوجه العام لكتاب وأذرع النظام السعودي وحليفه الإماراتي في التصعيد ضد قطر، والتهديد المباشر الذي تكرر على ألسنتهم جميعا بغزو قطر عسكريا، أثار موجة من الجدل والتساؤلات حول نية ومخطط دول الحصار في الأيام المقبلة.

 

وشهدت مواقع التواصل بالأمس هجمة (سعودية . إماراتية) شرسة ضد قطر، بدأت من حساب سعود القحطاني مستشار “ابن سلمان” على تويتر لتمتد إلى (جزيرة الرتويت) البحرين والإمارات عبر هاشتاغ “#إلا_الحرمين_الشريفين”الذي أمر “دليم” بابه الإلكتروني بالترويج على تويتر حتى تصدر قائمة الهاشتاغات الأكثر تداولا على تويتر.

 

مشاركة إماراتية بارزة

ولم يمضي دقائق معدودة حتى نشطت كتائب الذباب الإلكتروني بتويتر، وبدأت تحوم حول تغريدة “القحطاني”.

 

وتبع ذلك تدشين هاشتاغ  “#إلا_الحرمين_الشريفين” الذي طبل فيه العديد من الكتاب والمغردين المحسوبين على “ابن سلمان” و”ابن زايد” لما قاله القحطاني وأخذوا بالفعل في شن عنيف على قطر من منطلق تغريدة القحطاني وكأنهم كانوا نائمين ولم يلفت انتباهم لهذا الأمر الذي يتم تداوله منذ بداية الأزمة إلا تغريدة “دليم”.

 

وكان من أبرز تلك الشخصيات في الجانب الإماراتي التي سارعت لتأكيد مزاعم سعود القحطاني وسب قطر ومهاجمتها، حمد المزروعي وأنور قرقاش وعلي النعيمي وضاحي خلفان.

 

 

 

 

 

برميل البحرين أثبت حضور (جزيرة الرتويت)

وأيضا لم يمضي على تغريدة مستشار ابن سلمان “دليم” بالأمس بضع دقائق، حتى خرج وزير خارجية (جزيرة الرتويت) ليهاجم قطر ويتحدث عن ذات الأمر، وكأن سعود القحطاني قد داس على زر بمكتبه فانتبه خالد بن أحمد سريعا من نومه وهرع لتنفيذ الأوامر ومهاجمة قطر.

 

ودون وزير خارجية البحرين في تغريدته التي رصدتها (وطن) عبر نافذته الرسمية بتويتر ما نصه:”كلما فشلت لكم خطة  ، و سقطت لكم مؤامرة ، عدتم الى حكاية تدويل الحرمين … اصمتوا فقد اضحكتم العالم  #إلا_الحرمين_الشريفين”

 

وجود أكثر وأكثر في مهاجمة قطر بالقول:”ليس هناك مركز ديني ، لأي دين سماوي او غيره ، يحج إليه الناس في العالم إلا و تتولى مسؤوليته دولة ذات سيادة . و لنا في المملكة العربية السعودية خير مثال للامانة و البذل و الالتزام و الرعاية و الحماية . ”

 

 

واستند الهجوم الإماراتي السعودي الجديد ضد قطر إلى سجال أتى في إطار إصدار الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين الشريفين “الحرمين ووتش” بياناً أشار إلى ما وصف بـ”ابتزاز سياسي” و “انتهاكات سعودية بحق المسلمين” في ممارستهم للعبادة”.

 

وتصدر هاشتاغي “#تدويل_الحرمين” و”#إلا_الحرمين_الشريفين” لائحة الوسوم الأكثر تداولا في جميع دول الخليج، إذ ظهرا في أكثر من 130 ألف تغريدة على مدار 24 ساعة الماضية.