يبدو أن الحوار الاستراتيجي الأمريكي القطري الذي عُقد مؤخراً في واشنطن شكل صفعة جديدة لدول الحصار التي راهنت على عزل دول بحصارها، الأكاديمي الإماراتي مستشار ولي عهد ، أوضح ذلك في تغريدة له قال فيها إن الغرام القطري الأمريكي لن يستمر لأكثر من 48 ساعة .

 

وأضاف المستشار الإماراتي في تغريدته، أن واشنطن ستتحدث بعدها عن الشراكة العميقة مع والإمارات.

لم يتأخر المغردون في جلد عبد الله على تغريدته، فرد الناشط المصري عبد المنعم محمود قائلاً:” بالمصري بنقول ده سلوك ضرارير … ترمب تحديدا يحلبكم جميعا سعودية وإمارات وقطر زي البقر بالظبط “.

 

ورد المغرد القطري أحمد:” وماذا يضر قطر أن تتحدث عن عمق علاقتها بـ #السعودية و # .. لايمنع أن تكون علاقتها جيدة مع قطر والسعودية والامارات وحتى البحرين ولن يزعج قطر هذا.. لماذا أصبح تفكيرك تفكير الصبيان الصغار.. سياسة بن زايد وسعيك لإرضاءه بأي طريقة تجعلك تنتحر فكرياً دون أن تشعر.”..

 

وقال الناشط القطري عادل اليافعي:” معاهداتكم تستمر 48 ساعة لانهم يعلمون بأنكم لا تملكون من امركم شيئا اما معاهداتنا فهي أزلية لانهم يعلمون بان امورنا بايدينا وأننا لا نستسلم ولا نخضع”.

 

وشهدت العاصمة الأمريكية واشنطن الثلاثاء الماضي مؤتمر للحوار الاستراتيجي القطري والأمريكي، حيث وقعت واشنطن والدوحة على اتفاقات تعاون مشتركة، وثمنت الولايات المتحدة دور قطر في مكافحة الإرهاب، وهو ما اعتبره مراقبون رسالة صادمة للسعودية والإمارات التي تتهم الدوحة بـممارسة “الإرهاب”.