كشف الكاتب الصحفي السعودي ، عن قيام باعتقال الطبيب والإعلامي مقدم برنامج “ومحياي” على قناة “”.

 

وقال خاشقجي في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “” مستنكرا اعتقاله: “ما الذي أصابنا ؟ كيف يعتقل شخص كالدكتور وليد فتيحي وما مبررات ذلك ؟ وبالطبع الجميع في عجز وحيرة، لا أحد تذهب إليه فتشفع، ولا نائب عام يجيبك فتتحقق، الله المستعان”.

يشار إلى أن “فتيحي” هو صاحب فكر ة تأسيس و بناء مستشفى المركز الطبي الدولي بمدينة جدة غربي ، وتولى منصب الرئيس التنفيذي في المستشفى.

 

وفاز “فتيحي” بجائزة أفضل معيد عام 1993 و كانت من قبل مستشفى “مازنت أوربورن” التي تتبع كلية الطب بجامعة هارفارد، وتم تكريمه كأفضل رئيس تنفيذي في القطاع الصحي بالسعودية عام 2009.

 

وفي عام 2012، وقع الأختيار عليه من قبل مجلة “أرابيان بيزنس” ليكون من ضمن قائمة أكثر الشخصيات تأثيرا في المملكة.
واشتهر “فتيحي” بتقديمه للبرنامج التلفزيوني “ومحياي” على قناة “MBC”، والذي يهدف لتغير الأخطاء والسلوكيات والأفكار السيئة المنتشرة في المجتمعات العربية.

 

وتوضح سيرة “فتيحي” الذاتية التي ينشرها موقع القناة أنه حصل على الزمالة الأمريكية من المستشفيات التعليمية لكلية الطب جامعة هارفارد، ومن ثم على البورد الأمريكي عام 1999.

 

كما حصل على درجة الماجستير في الإدارة والقوانين الصحية من جامعة هارفارد للصحة العامة عام 1999، وعمل عضو هيئة تدريس في كلية الطب بجامعة هارفارد وطبيبا استشاريا في المراكز الطبية التابعة للجامعة بمدينة بوسطن.

 

“وكان حساب ”على موقع التدوين المصغر “تويتر” قد نشر في في نهاية أكتوبر/تشرين أول الماضي أسماء الممنوعين من السفر خارج المملكة وكان من ضمنهم “فتيحي”.