بعد أسابيع من إجرائها المقابلة التي أثارت جدلا واسعا مع رئيس الوزراء اللبنابني في أعقاب إعلانه المفاجىء عن استقالته من ، قدّمت ، نجمة تلفزيون “المستقبل” المملوك لـ”الحريري” استقالتها على الهواء مباشرة.

 

وأعلنت الإعلامية يعقوبيان مغادرتها تلفزيون “المستقبل”، على الهواء مباشرة ضمن برنامجها “انترفيوز”، ووجهت رسالة مختصرة ومعبّرة إلى الحريري والمشاهدين.

 

وقالت يعقوبيان التي تعتبر نجمة تلفزيون المستقبل للحريري: “أشكر رغبة الرئيس سعد الحريري بأن أستمر، لكن صار لازم اترك ما تزعل مني”، وأضافت: “أفتخر بمسيرتي في تلفزيون المستقبل، أفتخر أني عملت معك (الحريري) وأنك لبناني وغير فئوي، افتخر بتمسكك بي رغم كل أرائي التي لم تعجبك أحياناً”، وإلى متابعي برنامجها قالت: “أتمنى أن أكون عند حسن ظنكم. شكراً لوفائكم لهذا البرنامج وأشكر الزملاء”.

 

وعقب استقالة الحريري الغامضة من رئاسة الحكومة اللبنانية والتي أعلنها من العاصمة السعودية ، يوم 4 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، استدعى الحريري الإعلامية يعقوبيان لتجري أول مقابلة معه في منزله في السعودية، ليوضح فيها ملابسات استقالته المفاجئة وأسباب تمنعه عن العودة إلى لبنان.

 

ولم تعلن مقدمة برنامج “أنترفيوز” أشهر البرامج على المحطة الزرقاء أسباب استقالتها المفاجئة من هذه المحطة التلفزيونية التي كانت بطلتها لأكثر من 15 عاما هي مدة عملها فيها.

يشار إلى أن مؤسسات الحريري في لبنان، وتيار” المستقبل” التابع له، تمر بضائقة مالية، عقب التضييق على شركة” سعودي أوجيه” للمقاولات التي كان يملكها في السعودية، واضطرارها لإغلاق أبوابها وصرف الآلاف من موظفيها دون تمكنها من دفع تعويضاتهم القانونية.