أصدرت الجنايات الكويتية اليوم، الأحد، حكما جديدا على الإعلامي والمغرد الكويتي بالسجن 5 سنوات، وذلك بعد حكمه سابق صدر في حقه بديسمبر الماضي بالسجن 5 سنوات أيضا بتهمة الإساءة للسعودية ليصل بذلك مجموع الأحكام ضده 10 سنوات سجن.

 

وتعليقا على هذا الحكم، دون “الصالح” في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) ما نصه:”اليوم صدر حكم جديد بالسجن! 1. ..الحكم 5 سنوات سجن – 25/12/2017 2. ..الحكم 5 سنوات سجن – 21/01/2018 مجموع سنوات السجن حتى الآن 10 سنوات! وفي يوم الخميس يوجد أحكام جديدة!”

 

وتابع موضحا “جريمتي يا سادة.. التعبير عن الرأي! وأنا مستمر بممارسة حقي..مهما كانت التكلفة!”

 

 

وأضاف المغرد الكويتي في تغريدة أخرى:”يقولون..”حرام مسكين ضيع عمره احكام 10 سنوات سجن”! لا تأسف على حالي فأنا بحمد الله بخير ونعمة..وأتمتع بالحرية التي تحلم بها! أمارس حقي الانساني في التعبير عن رأيي..وأنت تخشى ذلك!”

 

واستطرد “أحيا بالطريقة التي تعجبني..وأنت أسير لهوى غيرك! أناضل لأجل مناصرة المظلومين..وأنت خنعت للظلم وسكت!”

 

 

وأوضح “الصالح” أنه لن يعتذر ولن يطلب العفو وأنه مستمر فيما وصفه بأنه مناصرة للحق “بسبب هذه الفيديوات والتغريدات صدر في حقي حكم السجن 10 سنوات سجن بتهمة الاساءة للسعودية! لم أنتهك الأعراض أو أسب الحاكم! لم أفتري على انما نقلت الواقع الذي نعيشه! لم أسيء الى الشعب السعودي الكريم بل انتقدت القيادة! لن أعتذر..لن أطلب العفو..ومستمر!”

 

يشار إلى أنه في ديسمبر الماضي، قضت محكمة الجنايات الكويتية، بحبس الإعلامي عبدالله محمد الصالح، لمدة خمس سنوات مع الشغل والنفاذ؛ بتهمة الإساءة إلى المملكة العربية السعودية.

 

وجاءت محاكمة الصالح؛ على خلفية تغريدات ومقاطع فيديو، نشرها عبر حسابه في “”؛ لانتقاد السعودية؛ ومناصرة ، بعد الحصار الجائر منذ حزيران/ يونيو الماضي.

 

لتصل بذلك مجموع الأحكام الصادرة بحق “الصالح” لـ 10 سنوات سجن مع الشغل.