“شاهد” بعد ان عجز عن مناصرة الحق.. عائض القرني يزعم أنه طلق السياسة بعد ان شكره الملك على قصيدته “لبيك يا سلمان”

5

أخيرا خرج الداعية السعودي الشهير , ليعلن صراحة سبب عدم مناصرته للحق في المملكة العربية ووقوفه في وجه الظلم أمام حملة الاعتقالات الواسعة التي طالت وعلماء المملكة, قائلاً ” انه رفع يده عن نهائيا ولا يريد الحديث فيها بتاتا” زاعما في ذات الوقت أنه طلقها بالثلاث لا رجعة فيه.!

 

وأضاف الداعية السعودي المثير للجدل خلال مقابلة مع قناة “ام بي سي” السعودية ضمن برنامج #ترند,” إنه أدرك أخيراً أن مهمته فقط “تبليغ الدين” على منهج “ادعو الى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن”.

 

متابعاً ” أن تويتر والفيس بوك باتا بالنسبة له “آية أو حديث شريف” يتكلم عبرهما عن التفاؤل والايمان والاعمال الصالحة, مشيراً إلى أنه ليس محللاً سياسيا وانه تاب إلى الله منذ سنوات “, موضحا أن للسياسة أهلها يتحدثون بها وليس من شأنه الحديث عنها.

 

يذكر أن شن حملة اعتقالات واسعة مؤخراً طالت دعاة ورجال دين وعلماء وأكاديميين وزج بهم في السجون دون ابداء أسباب واضحة وراء اعتقالهم, الامر الذي دفع أمثال الداعية عائض القرني ومحمد العريفي إلى التزام الصمت الشديد وعدم التغريد أو الخروج بتصريحات للحديث عما جرى مع زملائهم بعد حملة الاعتقالات الواسعة التي طالتهم.

 

وزاد الشيخ القرني في حديثه شاكراً الملك سلمان بن عبد العزيز على دعوته له وشكره على القصيدة التي كتبها له تحت عنوان “لبيك يا سلمان”, قائلاً ” أتشرف بأن خادم الحرمين الملك سلمان قد دعاني وشكرني على قصيدة “لبيك يا سلمان”, ويكفي أن يسمعها الملك سلمان “الحزم” وولده محمد “العزم” يسمعونها “. !!

 

 

قد يعجبك ايضا
  1. عروبي يقول

    أعراب الكفر والنفاق أخبث خلق الله في الخيانة والعمالة والوضاعة ملعونين يا وهابية العار

  2. فركس يقول

    خسئت يا منافق ان شاء الله تكون بعيد عن رحمة الله ومطلق

  3. رفيق عوض الله يقول

    قاتلك الله ما أرجسك، فقد كفيت و وفيت في دعم الباطل و أهله.
    و الله و تالله كما تقسمون يا دعاة على أبواب جهنم، إنك و أمثالك ممن أطلقتم على أنفسكم دعاة و زكيتم أنفسكم بالأقوال المنمقة المزخرفة لا بالأفعال، لأنتم أسوء الناس و أضر بالإسلام من أعداءه الظاهرين. قاتلكم الله و أزال ملككم. اللهم احص عددهم و بدد جمعهم و أرنا فيهم آياتِك فإن هؤلاء ” الدعاة الجدد” لا يعجزونك.
    أخواني إذا رأيتم ً الدعاة” على أبواب السلطان فعلم أنهم متسوّلون و يأكلون بدينهم و إذا كثر ظهور أحدهم في الاعلام فاتهمه على دينه، و لا يخدعنكم قولهم و إن قالوا من قول خير البرية.
    فما حفظوا هذه الأقول إلا ليتاجروا بها فهم يأكلون بدينهم. قاتلهم الله أنّْى يؤفكون.

  4. ابو احمد يقول

    منافق دجال ولكن اجد له العذر فالجماعه مسجلين عليه اشرطة فضائحيه من العيار الثقيل وليس له والله الا الصمت او النفاق حتي لايقال كرت محروق وبالمناسبة ليس هو الوحيد فكل المشائخ المنافقون الصامتون الانجاس مسجل عليهم صوت وصورة فضائح تزكم الانوف ولو ظهرت للعلن فلن يكتفي الناس بالعنهم فقط . وهذا المسخ اللص احدهم .

  5. م عرقاب الجزائر يقول

    آتاه الله تعالى آياته فنسيها؟!،فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه وله الرز يلهث؟!،وإن تتركه بلا رز يلهث؟!.دعاة آخر الزمان؟!،جبناء ؟!،يفضلون أن يعلى على الحق؟!،ولا يبذلون أدنى شيء ليعلو الحق؟!.فيا عجبي؟!.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.