كشف حساب منسوب للطفلة الفلسطينية المعروفة وتنقل عنه وسائل الإعلام، أن عهد تشتكي من قيام سلطات الاحتلال بوضعها مع الجنائيات من الصهاينة قبل كل جلسة محكمة.

 

ونقل الحساب الخاص بالطفلة الفلسطينية المعتقلة في سجون الاحتلال منذ ديسمبر الماضي، على لسانها ما نصه:”في كل جلسة محكمة يتم وضعي في حجز الجنائيات الصهاينة وطوال الوقت وهنّ يشتمنني ويسبوا المسلمين ويبصقن علي ويحاولوا ضربي ”

 

التغريدة التي أثارت غضب النشطاء وأعلنوا تضامنهم الكامل مع الطفلة الفلسطينية، منددين بالاحتلال الغاشم وحكام العرب الذين مكنوه بخيانتهم وخستهم من رقاب الفلسطينيين.

 

 

 

 

 

 

وأمس الاثنين مددت محكمة إسرائيلية، الطفلة الفلسطينية عهد التميمي للمرة الرابعة على التوالي بحجة “استكمال التحقيق معها”.

 

وقررت محكمة عوفر العسكرية، غرب رام الله تمديد اعتقال عهد حتى 17 يناير الجاري بزعم “استكمال الإجراءات بحقها”.

 

وحضر جلسة المحكمة بالأمس، عدد من القناصل والدبلوماسيين، ومؤسسات حقوق الإنسان، إلى جانب عائلتها. ودخلت “التميمي” للمحكمة مقيدة الرجلين واليدين.

 

وخاطبها والدها “باسم التميمي” قائلا: “أنت قوية”، فأجابته مبتسمه “أنا كويسة”.