“شاهد” القوات القطرية والحلفاء المتواجدين في الدوحة على أهبة الاستعداد لصد أي عمل عسكري تقوم به “أبو ظبي”

أكد الكاتب الصحفي ورئيس تحرير صحيفة “العرب” القطرية عبد الله العذبة بأن والحلفاء المتواجدين في على أهبة الاستعداد لصد أي من المحتمل أن تتعرض له من قبل وغيرها.

 

وقال “العذبة” خلال مشاركته في برنامج “العربي اليوم” المذاع على “تلفزيون العربي” تعليقا على الاختراقات الجوية الإماراتية للاجواء القطرية، إن الطيران الجوي الأميري بتصوير الطائرة الإماراتية وتم توثيق الاختراق بالوقت والإحداثيات وتم إبلاغ مجلس الامن بذلك.

 

وأوضح “العذبة” أن دولة قطر لم تتخذ أي رد عسكري حتى لا تتهم بأنها تقف خلف التصعيد والاستفزاز، مشيرا إلى أنها أرادت من خلال مخاطبة مجلس الامن الدولي أن توثق بأن “إمارة أبو ظبي” تبحث عن عدم الاستقرار بالمنطقة.

 

وأكد “العذبة” بأن الدوحة تمارس أقصى درجات ضبط النفس للمحافظة على ما بقي من علاقات بين أبو ظبي “خصوصا شعبيا” وبين دولة قطر.

 

فيما يتعلق بالتهديد العسكري، أكد “العذبة” بأن القوات المسلحة القطرية والحلفاء المتواجدين في في الدوحة على أهبة الاستعداد للدفاع عن دولة قطر في حال تعرضها لأي استخدام عسكري أو استخدام أبو ظبي لمرتزقة “بلاك ووتر” الذين جلبوهم لأبوظبي بعد فضيحة غزو العراق.

وكانت قطر قد كشفت عن إرسالها رسالتين متطابقتين إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة، ورئيس مجلس الأمن الدولي، بشأن قيام طائرة نقل جوي عسكرية إماراتية، قادمة من المجال الجوي لدولة الإمارات ومتجهة إلى ، باختراق المجال الجوي لدولة قطر صباح يوم الأربعاء الموافق 3 يناير 2018 في الساعة 10:10.

 

ولفتت السفيرة علياء أحمد بن سيف آل ثاني المندوب الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة في الرسالة التي قدمتها بعثة دولة قطر الدائمة لدى الأمم المتحدة، بتاريخ 5 كانون الثاني / يناير الجاري، انتباه الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي إلى قيام طائرة نقل جوي عسكرية إماراتية تحمل الرمز التعريفي (DHC-6) قادمة من المجال الجوي لدولة الإمارات متجهة إلى البحرين باختراق المجال الجوي لدولة قطر، يوم الأربعاء الموافق 3 كانون الثاني / يناير 2018 في الساعة 10:10، من خلال التحليق فوق المنطقة الاقتصادية الخاصة لدولة قطر، وبدون إذن مسبق من السلطات القطرية المختصة.

 

وأوضحت أنه تم إعطاء أمر إقلاع فوري لطائرة مقاتلة قطرية لعمل دورية، وتبين بعد ذلك أن الطائرة الإماراتية كانت تحلق بين الممر الجوي UL-768 والممر الجوي UM-600 وهبطت بعد ذلك في مملكة البحرين في الساعة 11:27.

 

وأكد آل ثاني أن “تكرار هذه الحادثة النكراء واستمرار دولة الإمارات العربية المتحدة في انتهاك سيادة دولة قطر وتهديدها لسلامة حدودها وأراضيها يعتبر دليلا على مضي السلطات الإماراتية في النهج الرامي لخرق أحكام القانون الدولي والاتفاقيات والمواثيق والأعراف الدولية”.

 

وكانت دولة قطر قد وجهت الخميس رسالتين متطابقتين إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة، ورئيس مجلس الأمن الدولي، بشأن قيام طائرة حربية مقاتلة إماراتية، قادمة من المجال الجوي لدولة الإمارات العربية المتحدة، باختراق المجال الجوي لدولة قطر في 21 كانون الأول / ديسمبر الماضي.

قد يعجبك ايضا
  1. Abu el Abd يقول

    للاسف المسلم ضد المسلم

  2. - يقول

    انها عقوبه الهيه ماحل بهم
    والسبب
    خنوع وركوع الشعب القطري
    عما جرى ويجري للمسلمين في العراق وسوريا وافغانستان من قتل وتدمير
    بسبب الطائرات الصليبيه التي تقلع من قاعده الخيانه والعماله بالعديد

  3. محمد النعيمي يقول

    نحن يا اهل قطر مستعدين نروي تراب هذا الوطن بدماءنا لو تطلب الامر وتبقى قطر حره وعلمها مرفوع فالسماء

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.