بينما تواصل سلطات النّظام المصريّ، محاولاتها لتشويهه وإطلاق الشائعات في حقه لنزع محبته من قلوب الناس، منعت سلطات مطار القاهرة الدولي مساء الجمعة، سفر السيدة فاطمة حسين، 73 عاماً والدة النجم محمد أبوتريكة لاعب المنتخب المصري والنادي الأهلي السابق إلى الأردن، للقاء ابنها المتواجد والمقيم في العاصمة القطرية.

وذكرت مصادر مصرية أن والدة أبو تريكة كانت تستقل طائرة الخطوط الأردنية الرحلة ٥٠٤ المتجهة إلى عمان، تمهيدا لسفرها بعد ذلك إلى العاصمة القطرية الدوحة لزيارة ابنها اللاعب الدولي المتواجد والمقيم هناك.

 

وزعمت المصادر أن قائد طائرة الخطوط الأردنية رفض سفرها، لسوء حالتها الصحية، وطالب بوجود مرافق معها على الرحلة، إلا أنها لم تتمكن من إحضار مرافق مما اضطره إلى إلغاء سفرها.

 

وتبين أن والدة أبو تريكة كانت في طريقها إلى الدوحة لاستكمال علاجها هناك.

 

يذكر أن ادرج “أمير القلوب” محمد ابوتريكة، على ما تُسمّى بـ”قوائم الكيانات الإرهابية”.

 

ومؤخراً، حصد محمد أبو تريكة، المركز الأول في تصويت الحساب الرسمي لبطولة كأس العالم 2018 على تويتر.

 

ودشّنت صفحة المونديال، استطلاعاً لاختيار أفضل لاعب مصري، انحصر بين محمد أبو تريكة الملقب بـ”أمير القلوب”، ومحمد صلاح المحترف في ليفربول الإنكليزي، والثنائي المعتزل محمود الخطيب وحسام حسن.