تعرض القناة التلفزيونية الثانية في هيئة الإذاعة البريطانية “2″   في التاسعة من مساء اليوم (بتوقيت لندن) برنامجا وثائقيا بعنوان : “”، يتطربق في ثلاث حلقات من 59 دقيقة، لكل منها، التطورات الدارماتيكية، التي تعرفها المملكة العربية  ، خاصة مع بروز ولي العهد .

 

وقالت القناة في الإعلان الترويجي للبرنامج إن “المملكة توجد في مفترق طرق وتواجه تغيرات غير مسبوقة بعد عقود من النفوذ والثراء والحكم المطلق والتأثير. لكن آل سعود ظلوا متهمين بنشر أيديولوجبة متطرفة وحتى بدعم المتشددين الذين يستعملون العنف. في هذه السلسلة الوثائقية سيتم تناول التحديات، التي يواجهها ولي العهد البالغ من العمر 32 عاما الذي تعهد بتغيير المملكة “.

 

و أضافت أن في الحلقة الأولى “سيتم تناول تعهد حكام السعودية الجدد بإنهاء التطرف والعودة إلى الإسلام المعتدل”.

 

و أكدت أن “السعودية ومع تصاعد صراعها الإقليمي مع تجد نفسها في قلب الأزمة في الشرق الأوسط”.

 

وختمت “البرنامج يتساءل ما إذا ستكون السعودية قوة استقرار أو قوة فوضى في العالم”.