استمرار في السقوط، وبعد أن حول حسابه على موقع التدوين المصغر “تويتر” لمجرد “سمسار” لبيع الأراضي والعقارات وتخلى بتاتا عن كل ما يناصر الأمة في محنتها، يبدو أن الداعية السعودي قد بدأ بتصدير خدماته التسويقية للخارج.

 

وعبر  حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر”، أعلن “العريفي” لمتابعيه عن وجود قطع أراض في “” قائلا: ” أراضي سكنية # تبدأ من37 ألف ريال سعودي 2900 دينار كويتي المساحات من 500 لـ 2000م تبعد 19كم عن سراييفو طريقها خط سريع إطلالة الجبل الأبيض و بانوراما شركة الأرض الخضراء MyBosnia Green Land عقار-استثمار”.

 

من جانبهم، شن مغردون هجوما شديد اللهجة على “العريفي” مستنكرين المستوى الذي انحدر إليه بأن يتحول لمجرد “سمسار” مؤكدين بأن صدحه بالحق كان اولى، في حين سخر منه البعض مشيرين إلى أنه لم يبق إلا أن يعلن عن أراض بالقدس الشريف.