في محاولة للدفاع عن نفسه ولتنفيس حالة الغضب التي اجتاحت السعوديين الذين استنكروا إنفاقه للملايين على حفل تكريم المنتخب السعودي بمناسبة تأهله لمونديال “روسيا 2018” في الوقت الذي يعانون الفقر والبطالة بصورة غير مسبوقة في تاريخ المملكة ، رد المستشار في الديوان الملكي السعودي ورئيس هيئة الرياضة ، على الاتهامات الموجهة له، الأمر الذي أثار سخرية المغردين.

 

وقال “آل الشيخ” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” محاولا استصغار عقول متابعيه: ” للمنتخب الأول يضحكني من يقول أنه كلّف ١٠٠ مليون أو ٢٠٠ مليون الحقيقة أن الحفل لم تتجاوز تكلفته ٤ ريال وتم دفعها من الرعاة هيئة الرياضة لم تدفع ريال واحد أكرر ريال واحد !”.

 

التغريدة أطلقت موجة سخرية عالية من قبل المغردين الذين اتهموه بأنه يستحمرهم، خاصة وان الحفل حضره شخصيات رياضية عالمية وفنانين من جميع البلاد العربية والإسلامية حيث تكفلت هيئة الرياضة بإحضارهم وإقامتهم وعودتهم.

 

وكانت هيئة الرياضة قد احتفلت في شهر ديسمبر/كانون الاول من العام المنصرم بمناسبة تأهُّل المنتخب السعودي لمونديال كأس العالم 2018م بوجود العديد من اللاعبين العالميين، ومن بينهم ظاهرة الكرة البرازيلية رونالدو وريفالدو ولويس فيغو، إضافة إلى الإسباني كارلوس بويول والأسطورة الإيطالية فرانشيسكو توتي، وكذلك البرازيلي روبرتو كارلوس ونجم تشيلسي الإنجليزي دروجبا.