استمرار في الكذب والتزييف حتى وصل به الحال إلى التطاول على ونسبه إليه ما ليس فيه بهدف التزلف والتقرب لأولياء نعمته، زعم الداعية الإماراتي (الأردني الأصل)، إمام وخطيب مسجد زايد، بأن اللهجة الإماراتية ذكرت في القرآن الكريم.

 

وقال في مقطع فيديو تداوله ناشطون ورصدته “وطن”، ردا على أحد المتصلين على برنامجه المذاع على قناة “أبو ظبي” تحدث بلهجته حيث فتح “ياء المتكلم”:” هل تعلم بأن هذه اللهجة من لهجات العرب وقد ذكرها الله في القرآن”.

 

وأضاف: “هذه اللهجة الإمارتية ذكرت في القرآن.. ويش رايك؟”.

 

من جانبهم، شن مغردون هجوما عنيفا على “وسيم يوسف” وتزلفه لأبناء زايد، مستنكرين ادعاءاته الباطلة، مؤكدين بأنه لم يبق امامه إلا ان ينسب الرسول صلى الله عليه وسلم للإمارات.