كشف الكاتب الصحفي السعودي ، ان حضور وزير الحرس الوطني المقال الامير لحفل الفروسية وظهوره في استقبال ولي العهد في أول ظهور له في اعقاب الإفراج عنه من فندق “الريتز كارلتون” قبل نحو الشهر جاء بأخذه الاذن بالحضور، مؤكدا بأن “ابن سلمان” لم يدعه حتى للجلوس على منصة الحفل.

 

وقال خاشقجي في تغريدات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:”متعب بن عبدالله أحرج نفسه وأسرته وإخوته أن استأذن بحضور أمس، جيد أن ولي العهد لم يدعه للمنصة، ولا لخدش ذلك أكثر مصداقية الحرب على الفساد”.

 

وأوضح خاشقجي في تغريدة أخرى أن “ظهور المتهمين بالفساد في محافل عامة والاحتفاء بهم، يضعف الثقة في الحرب على الفساد”.

 

وفي السياق ذاته، توقع خاشقجي خروج دفعة جديدة من معتقلي “الريتز كارلتون” على خلفية تهم متعلقة بالفساد، قائلا: ” مع احتفالات السنة الجديدة الليلة قد نشهد إطلاق سراح دفعة من نزلاء #الريتز ، طبعا لا علاقة بين السنة الجديدة والحدث ولكنها مفارقة ظريفة تستحق الذكر” .

 

وكان وزير الحرس الوطني السعودي السابق، الأمير متعب بن عبد الله قد ظهر في مقدمة مستقبلي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وذلك على إثر حضوره حفل سباق الخيل السنوي على كأسي ولي العهد لجياد الإنتاج والمستورد، في ميدان الملك عبد العزيز للفروسية بالجنادرية في .

 

ووفقا لفيديو نشرته حسابات إخبارية سعودية ومغردين مقربين من الديوان الملكي على موقع التدوين المصغر “تويتر”، فقد ظهر “ابن سلمان” و”ابن عبدالله” وهما يتبادلان أطراف الحديث حيث قام ولي العهد بتقبيل كتف “ابن عبدالله”، في حين ظهر الأخير متجهما.

وجاء هذا اللقاء بعد نحو شهر من الإفراج عنه بتهم تتعلق بالفساد، حيث اكدت مصادر بأن وزير الحرس الوطني متعب بن عبد الله تم الإفراج عنه مقابل تسوية مع ابن عمه محمد بن سلمان بلغت قرابة المليار دولار.