على خطى الممثلة المصرية التي وصفت الآذان بـ”الجعير” في تطاول على الدين والإسلام، خرج الإعلامي المصري المحسوب على نظام ليهاجم بشل كلي ويصفها بأنه مصدر “ضوضاء بشعة”، ما أثار غضبا واسعا بالشارع المصري.

 

وقال “الغيطي” خلال برنامجه «صح النوم»، المذاع على قناة «ltc»، مساء أمس الإثنين إن «هناك أصواتًا بشعة تزعج المواطنين أثناء أداء الصلاة».

 

وتابع هجومه الذي جاء إرضاء للمثلة المصرية حيث عرف عن “الغيطي” تملقه ونفاقه للمسؤولين والمشاهير: «في أصوات في مساجد ما أنزل الله بها من سلطان، عبارة عن ضوضاء، بشعة بشاعة السنين».

 

وأعلن الغيطي تأييده لتطاول الفنانة شيرين رضا على الأذان والمؤذنين ووصفه بـ«الجعير» وأضاف زاعما أن أعلى نسبة ضوضاء صوتي في العالم.

 

 

وفي تطاول غير مسبوق وفي ظل دعوات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى تجديد الخطاب الديني، وصفت الممثلة المصرية شيرين رضا الآذان بـ”الجعير”.

 

وحلت الفنانة شيرين رضا ضيفة على برنامج “أنا وأنا”، مع المذيعة مساء الجمعة 22 ديسمبر.

 

وخلال استضافتها في برنامج “أنا وأنا” الذي تقدمه الإعلامية سمر يسري على قناة “أون إيه”، عبرت “رضا” عن غضبها من المؤذنين في المساجد واصفة أصواتهم بـ “الجعير”، بسبب أنها ترى طريقتهم مرعبة للأطفال، مطالبة بوضع قرار لتوحيد الآذان في المساجد، كي لا يُفزع السائحون عندما يزورون مصر.

 

وقالت “رضا”: ليه لما السائحين الاجانب ييجوا وهما ماشيين في الشارع يسمعوا الجعير دا”، موجهة حديثها للمؤذنين: “أنت بتجعر كدا ليه ومعلي الصوت كدا ليه”، داعية إياهم لاحترم السكان، على حد قولها.