أصدرت قراراً بإيقاف طاقم عمل نقل فعاليات افتتاح كأس 23، من مخرجين ومصورين وتقنيين وإحالتهم إلى التحقيق لسببين، الأول بث مشهد محرج لولي العهد الكويتي والثاني تسريب مشهد من غرفة الكونترول لم يبث على الهواء من استاد جابر، يسيء إلى منصة كبار الشخصيات، وظهر فيه ولي العهد وهو يوبخ رئيس مجلس الامة واحد الوزراء لتخطيهم البروتوكول والسلام على الضيوف قبل .

يشار إلى أن وزارة الإعلام الكويتية عقدت الأحد اجتماعا مع الوكلاء المساعدين من جهة، ومع المسؤولين في القناة الثالثة الرياضية من جهة أخرى، للوقوف على الأخطاء التي حصلت خلال نقل افتتاحية خليجي 23.

 

وكشفت مصادر أن موضوع تسريب المشهد من منصة كبار الشخصيات، سيجري التحقيق فيه في أكثر من منحى، للتأكد ما إذا كان تم تصوير المشهد من الشاشة عبر الهاتف، أو تسريبه عبر (لينك) مباشرة من أجهزة النقل، لافتاً إلى أن أجهزة المونتاج والإخراج الموجودة في وزارة الإعلام من الطراز الحديث، وهناك إمكانية لإرسال مقاطع بشكل مباشر عبر”لينك”.