كشف مصدر سعودي مطلع عن تفاصيل جديدة حول مقتل مدير المكتب الخاص بالأمير أمير منطقة الرياض السابق جراء التعذيب الذي تعرض له.

 

ونقلت صحيفة “القدس العربي” عن المصدر السعودي-حسب قولها- أن اللواء القحطاني الذي عمل بالحرس الملكي قد خضع لعمليات جسدي ونفسي منذ اعتقاله في الرابع من شهر نوفمبر الماضي  على خلفية التي قامت بها السلطات لعدد من الأمراء ورجال الأعمال بدعوى مكافحة الفساد.

 

وأوضح المصدر أن اللواء علي بن عبد الله القحطاني أخضع لجلسات تعذيب  حتى وفاته جراء الصعق الكهربائي صبيحة يوم 12 من الشهر الجاري وأن عائلته وجدت صعوبة في التعرف على ملامحه عند استلام جثته.

 

وتقول منظمات حقوقية وإنسانية دولية إن الحكومة السعودية تحظر التواصل مع عائلات المعتقلين وزيارتهم، وذلك بعد صدور تقارير خاصة عن إهانة المعتقلين وتعذيبهم جسديا.