في خطوة غير مسبوقة، شن النائب الأردني وعضو مجلس إدارة الاتحاد الأردني لكرة القدم، ، هجوما عنيفا على بن عبد العزيز والرئيس ، متهمة إياهم بتقديم “” هدية للرئيس الامريكي دونالد لتحقيق أطماعهم.

 

وقال “خوري” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “” رصدتها “وطن” مرفقا بها صورة للزعماء الثلاث خلال إطلاق مركز مكافحة الإرهاب خلال القمة الامريكية الاسلامية التي عقدت بالرياض في شهر آيار/مايو الماضي:” القدس ليست كرة سحرية تحركونها صوب اطماعكم ومجاملاتكم اللإنسانية”.

“وكانت القناة العاشرة” الاسرائيلية، قد كشفت أن قرار الرئيس الأمريكي بنقل سفارة واشنطن من “تل أبيب” إلى مدينة القدس المحتلة جاء بعد حصوله على ضوء اخضر من والسعودية.

 

وقال مراسل القناة الاسرائيلية إن الدول العربية تحذر من التصعيد، لكن الفلسطينيين يدفعون ثمن التغيرات الكبرى في المنطقة, مشيراً في الوقت ذاته إلى أن كلاً من السعودية ومصر قد اعطيا ترامب الضوء الأخضر لتنفيذ قراره ونقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس تمهيداً للقرار الكبير بالاعتراف بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال.

 

وأضاف: “ومن المؤكد أن إعلان ترامب المتوقع للاعتراف بالقدس وبداية إجراءات نقل السفارة الأمريكية إلى القدس ، والتي يعتقد البعض أنها قد تشعل المنطقة، لم يكن ممكنا أن يتم دون التنسيق مع السعودية ومصر، فالفلسطينيون، يدفعون ثمن التغيرات الكبرى في المنطقة.

 

واعترف الرئيس الامريكي قبل أيام بالقدس المحتلة عاصمة للكيان ، ما اثار ادانات حازمة من العالمين العربي والاسلامي ومن المجتمع الدولي وتحذيرات شديدة بشان عواقب خطيرة قد تترتب على هذا الاجراء.