نشر الممثل السعودي الابن الأكبر للفنان الكوميدي ، لقطاتٍ عبر حسابه في “تويتر”، أظهرت شظايا الصاروخ الباليستي الذي أطلقه الحوثيون اليوم الثلاثاء نحو العاصمة السعودية .

 

وأعلنت اليمنية أنها أطلقت صاروخا بالستيا على الرياض، في حين أكد أنه اعترض الصاروخ دون أضرار، متهما إيران بتهريب الصواريخ إلى الحوثيين في اليمن وانتهاك القانون الدولي.

 

وقالت قناة المسيرة التابعة للحوثيين إن صاروخ “بركان تو إتش” البالستي أطلق على في الرياض الذي يضم الديوان الملكي ومكتب الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، وذلك لاستهداف اجتماع موسع للقادة السعوديين.

 

وأضافت القناة الحوثية أن “قصور النظام السعودي وكافة المنشآت العسكرية والنفطية في مرمى الصواريخ الحوثية”.

 

وقال عضو المكتب السياسي لجماعة الحوثي محمد البخيتي في حديث للجزيرة من صنعاء إن الصاروخ الذي أطلقته جماعة الحوثي كان ردا على استهداف التحالف العربي القصر الجمهوري اليمني في صنعاء قبل أيام، وإن التحالف دمر القصر الذي يعد رمزا تاريخيا للجمهورية.

 

وجاء إطلاق الصاروخ في وقت كانت الأنظار متجهة نحو قصر اليمامة، حيث من المقرر أن يعلن الملك سلمان اليوم الموازنة العامة للسنة المقبلة.

 

في المقابل، أوضح تركي المالكي المتحدث باسم التحالف العربي في اليمن الذي تقوده السعودية أن قوات الدفاع الجوي السعودي رصدت انطلاق من داخل الأراضي اليمنية باتجاه مناطق سكنية مأهولة بالسكان في الرياض، مضيفا أنه “تم اعتراضه وتدميره جنوب الرياض دون وقوع أي خسائر”.

 

ونقلت وكالة واس الرسمية عن المالكي أن “السيطرة على الأسلحة البالستية ذات التصنيع الإيراني من قبل المنظمات الإرهابية -ومنها مليشيا الحوثي المسلحة المدعومة من إيران- تمثل تهديدا للأمن الإقليمي والدولي، وأن إطلاقها باتجاه المدن الآهلة بالسكان يعد مخالفا للقانون الدولي الإنساني”.

 

كما اعتبر المالكي أن استمرار الحوثيين في استهداف المدن بالصواريخ البالستية دليل على استمرارها في استخدام المنافذ المخصصة للأعمال الإغاثية في تهريب الصواريخ الإيرانية إلى اليمن، وأن ذلك يمثل انتهاكا لقرارات الأمم المتحدة.