تداول ناشطون على “تويتر” مقطعا مصورا، قالوا إنه بالعاصمة ، مما تسبب في جدل كبير بين النشطاء.

 

وأثار المقطع المتداول، والذي ظهر فيه نساء لا يرتدين الحجاب على رؤوسهن ويرتدين بناطيل ضيقة، غضب السعوديين بمواقع التواصل.

وعبر نشطاء عن غضبهم واستيائهم لظهور مثل هذه المشاهد في بلد محافظ مثل المملكة.

وفي ظل تولي “محمد بن سلمان” مقاليد الحكم الحقيقة في المملكة العربية السعودية أكدت عدة تقارير صحفية أجنبية أن المملكة في طريقها إلى كسر التقاليد الدينية, وانتهاج “العلمانية” , حيث شاهدنا وقائع عدة في السعودية بالأونة الأخيرة تُشير إلى ذلك.

 

ومن هذه المظاهر اعتقال علماء ودعاة المملكة المحسوبين على تيار الصحوة الذي هاجمه ولي العهد السعودي بشدة، وتقليم أظافر هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر التي كانت تضع قواعد صارمة للمرأة السعودية، لكنها باتت الآن قاب قوسين أو أدنى من الاختفاء تمامًا.

 

ووعد “ابن سلمان” عبر رؤيته الجديدة للسعودية المعروفة برؤية 2030 مواطنيه بالتحرر والانفتاح، وهو ما ظهر جليا في قرارات السماح للمرأة بقيادة السيارة ودخول الملاعب.