كشفت مجلة بيزنس ويك الأمريكية، الجمعة الأول من ديسمبر/كانون الأول، عن قائمة الشخصيات الأكثر تأثيرًا في العالم في مجال الأعمال والاقتصاد والعلوم، والمكونة من “50” شخصية من مختلف الدول.

 

وذكرت صحيفة سبق أن ولي العهد السعودي الأمير جاء في المركز الثالث في قائمة الأكثر تأثيرا في العالم.

 

وأوضحت بلومبرع أن ترتيب القائمة جاء بناء على مساهمات 2700 صحفي ومحلل من مختلف أنحاء العالم، للخروج بأقوى الشخصيات من حيث تأثيرها في مجالات الثقافة والاقتصاد والسياسة والترفيه والعلوم.

 

وأرجعت وكالة بلومبرغ اختيارها لبن سلمان في هذا المركز المتقدم إلى التغييرات الكبيرة التي أسهم فيها الأمير فيما يتعلق بالاقتصاد السعودي المحلي والعالمي، وخاصة بعد فكرة طرح أرامكو للاكتتاب العالمي.

 

وكان بن سلمان قد واصل تصدره استفتاء مجلة “التايم” الأمريكية، عن الشخصية الأكثر تأثيراً في العام، متفوقاً على الرئيس الأمريكي ، ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، وذلك ضمن قائمة تضم 33 شخصية.

 

ووفقاً للمجلة الأمريكية، كان العربي الوحيد في القائمة هو ولي العهد السعودي وحصل حتى، يوم السبت الماضي، 25 نوفمبر/ تشرين الثاني، على 21 % من الأصوات، تلته حملة me too بنسبة 6 %، ثم دونالد ترامب 5 %، ثم رئيس الحكومة الكندية جاستن ترودو 5 % أيضاً، فيما جاءت وزير الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون بـ4 % من الأصوات ومثلها للرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

 

ولمع نجم ابن سلمان مؤخراً في الساحة العربية والدولية بعد طرحه رؤية السعودية 2030, الا أن نجمه سطع أكثر في حملة الاعتقالات الأخيرة التي طالت أمراء في العائلة الحاكمة ووزراء ورجال اعمال في محاولة منه للقضاء على ما أسماه “الفساد” في المملكة, وهو ما اعتبره كثيرون محاولة منه لترتيب صفوف المملكة قبل اعتلاءه العرش.